مطالبة ألمانية باعتماد مادة مدرسية للتوعية الصحية   
الخميس 1435/6/24 هـ - الموافق 24/4/2014 م (آخر تحديث) الساعة 19:16 (مكة المكرمة)، 16:16 (غرينتش)

طالب رئيس الجمعية الألمانية لطب القلب كريستيان هام بالمزيد من التوعية الصحية في المدارس  الألمانية، لأن أمراض القلب عادة ما تبدأ بالتطور في سن الشباب، ثم تظهر في مراحل متأخرة من العمر.

وقال هام -بمناسبة الملتقى الثمانين للجمعية بمدينة مانهايم وسط ألمانيا أمس الأربعاء- على الرغم من أن أمراض القلب والدورة الدموية تصيب الرجال غالبا بدءا من سن الخمسين عاما، والنساء بدءا من الستين، فإن بدايات الإصابة بالمرض تكون في مرحلة الشباب.

وسيستمر الملتقى العلمي حتى السبت المقبل، بمشاركة حوالي 8500 أخصائي قلب من 25 دولة.

ورأى أخصائي القلب الألماني ضرورة أن تكون هناك مادة مدرسية خاصة بالتوعية الصحية، موضحا أنه لاحظ من خلال معرفته بأولاده أنهم يتعلمون معادلات رياضية بالغة التعقيد ولكنهم لا يعرفون إلا القليل جدا عن أجسامهم.

وأوضح الطبيب أن توعية الشبيبة صحيا تساعدهم على الوقاية من العديد من الأمراض، منبها من حقيقة أن الكثير من الناس يستهينون بخطورة أمراض القلب والدورة الدموية.

وقال هام إن الوعي الصحي بين الشعب منخفض لدرجة أن نصف سكان الدول الصناعية -بما فيها ألمانيا- يموتون بأمراض القلب والدورة الدموية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة