تايمز: الحكومة البريطانية تتهم الصين علنا بالتجسس على اقتصادها   
السبت 1428/11/22 هـ - الموافق 1/12/2007 م (آخر تحديث) الساعة 14:07 (مكة المكرمة)، 11:07 (غرينتش)

بريطانيا تشكو من التجسس الصناعي الصيني (الفرنسية-أرشيف)

قالت صحيفة تايمز إن المدير العام لجهاز الاستخبارات البريطانية الداخلي (MI5) بعث برسالة سرية إلى 300 من المديرين التنفيذيين والقادة الأمنيين بالمصارف البريطانية, إضافة إلى محاسبين ومؤسسات قانونية, يحذرهم فيها من أنهم تحت هجوم من "منظمات حكومية صينية".

وقالت الصحيفة إن الحكومة البريطانية, بهذه الخطوة, أقدمت بشكل غير مسبوق على اتهام الصين علنا بالرعاية الرسمية لعمليات تجسس تستهدف أجزاء حيوية من الاقتصاد البريطاني تشمل أنظمة الحاسوب للمصارف ومؤسسات الخدمات الأمنية الكبيرة.

الصحيفة تنبأت بأن يؤدي مثل هذا التحذير الصريح وغير المتحفظ من المدير جوناثان إيفانس إلى عواقب دبلوماسية خطيرة, وأن يلقي بظلاله على الزيارة الرسمية الأولى التي  يقوم بها رئيس الوزراء البريطاني غوردون براون للصين أوائل العام المقبل.

ويحذر إيفانس في الرسالة المذكورة, التي قالت الصحيفة إنها اطلعت عليها, قادة الأعمال في بريطانيا من "هجوم تجسسي إلكتروني", مؤكدا أن المؤسسات البريطانية العاملة في الصين مستهدفة من طرف الجيش الصيني الذي يستخدم الإنترنت لسرقة معلومات تجارية سرية خاصة بها.

وتعترف الرسالة بالمبررات الاقتصادية والتجارية القوية للتعامل التجاري مع الصين, لكنها تشدد على ضرورة ضمان إدارة ما ينطوي تحت ذلك من مخاطر.

وتقول تايمز إن وزارة الداخلية البريطانية رفضت التعليق على ما أسمته "رسائل خاصة مسربة", أما المتحدث باسم السفارة الصينية بلندن فقد رفض التعليق على هذه الادعاءات, مؤكدا أن سفارة بلاده لم تتلق أية شكاوى من السلطات البريطانية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة