بغداد وطهران توقعان اتفاقية حدودية   
الخميس 1437/2/1 هـ - الموافق 12/11/2015 م (آخر تحديث) الساعة 21:17 (مكة المكرمة)، 18:17 (غرينتش)

وقع قائد حرس الحدود العراقي حامد عبد الله ونظيره الإيراني قاسم رضائي اليوم الخميس اتفاقية أمنية تهدف "لضبط الحدود وتسهيل دخول وفود الزائرين الإيرانيين" إلى العتبات الدينية في كربلاء (جنوبي العراق).

وقال المتحدث باسم قيادة شرطة محافظة واسط في العراق النقيب حسن عواد إن الاتفاقية هي "حصيلة سلسلة اجتماعات ولقاءات عقدت على مدى الأيام الماضية بين الوفود العراقية والإيرانية في محافظة واسط للاتفاق على آلية لضبط الحدود وتنظيم مرور الزائرين الإيرانيين لتأدية زيارة أربعينية الإمام الحسين في نوفمبر/تشرين الثاني الحالي".

وأوضح عواد أن السفير الإيراني في العراق حسن دنائي فر حضر الاجتماعات مع محافظ واسط والمسؤولين الأمنيين للاتفاق على آلية دخول الزائرين الإيرانيين عبر منفذ مهران في واسط.

وأكد أن الأجهزة الأمنية في محافظة واسط وضعت "خطة محكمة" لحماية الزائرين الذين يمرون في المحافظة سيرا على الأقدام باتجاه محافظة كربلاء، مشيرا إلى أنه من المتوقع أن تبدأ الوفود بالدخول خلال الأيام العشرة المقبلة.

ويتوافد مئات الآلاف من الشيعة إلى محافظة كربلاء في "أربعينية" الإمام الحسين لزيارة مرقده، ويأتي الكثير منهم سيرا على الأقدام.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة