دوار السفر.. الأسباب والعلاج   
الاثنين 1434/9/29 هـ - الموافق 5/8/2013 م (آخر تحديث) الساعة 16:31 (مكة المكرمة)، 13:31 (غرينتش)
لا للقراءة أثناء السفر لأولئك الذين يعانون من دوار السفر (الألمانية)

يرافق بعض المسافرين شعور بالغثيان والدوار أثناء السفر، ولكن سرعان ما تنتهي الأعراض بمغادرة وسيلة المواصلات. وفيما توجد طرق مختلفة لعلاج هذه الظاهرة، ينصح الأطباء بعدم القراءة، وبالنظر في اتجاه الطريق إلى شيء ثابت كالأفق أثناء السفر.

ويشير أخصائي الأمراض الداخلية في برلين الدكتور خليل عيّادة، إلى أن ظاهرة دوار السفر هي ردة فعل من الجسم تجاه إشارات عصبية (أحاسيس) متضاربة، وتنتهي هذه الحالة بتوقف وسيلة النقل والوصول إلى المكان المقصود، ويلفت إلى أن 10% فقط هي نسبة الأشخاص الذين لا يتأثرون بدوار السفر.

ويشرح عيّادة أن دوار السفر يحدث نتيجة وجود حساسية مفرطة لدى الشخص تجاه تضارب المنبهات، فعندما ترى العين محيطا مستقرا يكون للأذن الداخلية رأي آخر.

فأثناء الجلوس بشكل هادئ في السيارة ترسل الأذن الداخلية -المسؤولة عن التوازن في الجسم- إشارة إلى المخ. وتختلف الإشارة التي ترسلها الأذن عن تلك التي ترسلها العين لدى النظر إلى الخارج، مما يصعب على الدماغ التوفيق بين هذه الإشارات المختلفة، ويدفع المرء للشعور بالاضطراب، حسبما يؤكد الطبيب عيّادة، الذي يضيف أن هذا هو ما يحصل لدى السفر بالطائرة أو السفينة أيضا.

دوار السفر هو ردة فعل من الجسم تجاه إشارات عصبية متضاربة (الألمانية)

العلاج
وفي ألمانيا يلجأ الأطباء إلى مضادات الهيستامين لعلاج مشكلة دوار السفر، إذ يتوجب على المريض تناول هذه المضادات كأقراص أو علكة قبل السفر. وتتميز هذه المضادات بقدرتها على منع وصول معالجة المعلومات من الدماغ إلى مركز التقيؤ حسبما يشرح أخصائي طب الأسرة يورغ كوبر.

ويؤكد كوبر على ضرورة عدم القيادة لدى تناول أقراص الهيستامين، مشيرا إلى أن لهذه المضادات آثارا جانبية كالشعور بالنعاس وجفاف في الفم واضطرابات في الرؤية تؤثر على قدرات السائق، مما يعني أن القيادة تحت تأثيرها قد تؤدي إلى وقوع حوادث مرورية خطيرة.

ولعلاج دوار السفر بعيدا عن الآثار الجانبية، ينصح كوبر بالابتعاد عن القراءة، وأن يسلط المسافر نظره على نقطة محددة وثابتة كالأفق أثناء السفر، وهذا يقلل من التحفيز البصري. ويعتقد أن زيادة المحفزات البصرية تهيج الدماغ وبالتالي تؤدي للشعور بدوار السفر.

ومن جهة أخرى ينصح الطبيب عيّادة أولئك الذين يعانون من دوار السفر بالابتعاد عن تناول الوجبات الدسمة، إضافة إلى تجنب تناول القهوة قبل السفر بست ساعات على الأقل. أما بالنسبة للأطفال فيؤكد على ضرورة التحدث معهم ومشاركتهم في الغناء، وذلك للتغلب على حالة الغثيان التي قد تنتابهم بسبب دوار السفر.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة