موغابي مصر على حضور القمة الأفروأوروبية   
السبت 1428/10/15 هـ - الموافق 27/10/2007 م (آخر تحديث) الساعة 7:02 (مكة المكرمة)، 4:02 (غرينتش)
روبرت موغابي في تحد جديد مع بريطانيا (الفرنسية-أرشيف)
أعلن رئيس زيمبابوي روبرت موغابي أمس الجمعة أنه عازم على المشاركة في القمة الأفروأوروبية المقررة في ديسمبر/ كانون الأول المقبل في العاصمة البرتغالية لشبونة، رغم تهديد بريطانيا بمقاطعة الحدث في حال حضوره.

وفي مقابلة مع أجهزة الإعلام في أنغولا نشرت أمس الجمعة, أشار موغابي إلى أن البرتغال قالت إنها ستدعوه لحضور قمة الاتحاد الأوروبي وأفريقيا المزمع عقدها يومي 8 و9 ديسمبر/ كانون الأول القادم.

وقال إنه لم يتلق حتى الآن دعوة من البرتغال، لكنه أكد استعداده لحضور القمة إذا ما دعي إليها.

وكان رئيس الوزراء البريطاني غوردون براون صرح بأنه لا هو ولا أحد من حكومته سيشارك في القمة إذا حضرها موغابي.

وهددت حكومات الدول الأعضاء في منظمة تنمية الجنوب الأفريقي هي الأخرى بالامتناع عن الذهاب إلى القمة إذا لم يسمح لموغابي بحضورها.

وقال الزعيم الأفريقي أن "ليس لأوروبا أن تختار من منا يجب أن يشارك"،
وأردف قائلا إن "الأوروبيين يقترفون من الآثام الكثير ويفعلون أشياء عديدة لا تعجبنا، ولكننا لن نقول لهم إننا لن نذهب إلى الأمم المتحدة إذا وفد إليها زيد من الناس".

وأوضحت الرئاسة البرتغالية الحالية للاتحاد الأوروبي يوم 11 أكتوبر/ تشرين الأول الجاري أن القرار النهائي حول الدعوات للمشاركة في القمة سيتخذ خلال اجتماع وزاري مشترك يعقد يوم 30 من الشهر الجاري في أكرا عاصمة غانا.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة