ميلان وفيورنتينا يخوضان لقاءاتهما القادمة دون جمهور   
الجمعة 1429/9/6 هـ - الموافق 5/9/2008 م (آخر تحديث) الساعة 0:18 (مكة المكرمة)، 21:18 (غرينتش)

سيسافر كل من ميلان وفيورنتينا إلى جنوى ونابولي على التوالي دون جمهور في المرحلة الثانية من الدوري الإيطالي لكرة القدم في 14 الحالي بعد أعمال الشغب التي رافقت مباراة نابولي ومضيفه روما في المرحلة الافتتاحية وتسببت في منع جمهور الأول من السفر مع فريقه في جميع المباريات التي يخوضها خارج ملعبه هذا الموسم.

وصدر هذا القرار إثر توصية من اللجنة المتخصصة في تحليل الجوانب الأمنية للأحداث الرياضية وهي المسؤولة عن الانضباط في رابطة الدوري المحلي تخوفا من احتمال حدوث أعمال شغب مشابهة لتلك التي رافقت مباراة نابولي وروما في العاصمة.

كما أوصت اللجنة برفع درجة التشدد الأمني خلال مباراة منتخب إيطاليا مع نظيره الجورجي الأربعاء المقبل في أودينيزي ضمن التصفيات المؤهلة لمونديال جنوب أفريقيا 2010، مؤكدة أنه من المرجح أن تتدخل خلال الموسم لمنع سفر الجماهير مع فرقها في حال ارتأت ذلك.

ويذكر أن جمهور نابولي قام الأحد الماضي بأعمال شغب كبيرة وتسبب في أضرار فادحة في القطار الذي يصل نابولي بالعاصمة كما خرب 20 حافلة مما دفع وزير الداخلية روبرتو ماروني إلى إصدار قرار بمنعه من السفر مع فريقه.

وأعادت مشاهد الأحد إلى الأذهان ما حصل في فبراير/شباط الماضي من أعمال شغب خلال مباراة دربي صقلية بين باليرمو وكاتانيا مما تسبب في مقتل الشرطي فيليبو راسيتي، كما ذكر بمقتل غابرييلي ساندري، أحد مشجعي لاتسيو، على يد رجل شرطة في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي بعد مواجهات بين جمهوري لاتسيو ويوفنتوس في إحدى الاستراحات.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة