طائرات تركية تقصف المقاتلين الأكراد شمال العراق   
الأحد 16/8/1429 هـ - الموافق 17/8/2008 م (آخر تحديث) الساعة 16:19 (مكة المكرمة)، 13:19 (غرينتش)

الجيش التركي وصف العملية العسكرية التي استهدفت حزب العمال الكردستاني بأنها ناجحة  (الفرنسية-أرشيف)

أعلن الجيش التركي اليوم في بيان له على الإنترنت قيام طائرات حربية مساء السبت بقصف مخابئ لمتمردين في حزب العمال الكردستاني شمال العراق كانوا يعدون لشن هجمات على مواقع تركية، دون ذكر لوقوع ضحايا.

وقال البيان إن العملية العسكرية استهدفت مخبأ في منطقة أفاسين/باسيان استخدم قاعدة لـ"مجموعة كبيرة" من عناصر حزب العمال الكردستاني، وأضاف أنها كانت ناجحة وأن الطائرات عادت إلى قواعدها سالمة.

وكان البرلمان منح الحكومة التركية موافقة مدتها عام تنتهي في أكتوبر/تشرين الأول المقبل لشن عمليات عسكرية خارج الحدود ضد العمال الكردستاني.

ولعبت واشنطن -التي تعتبر الحزب "منظمة إرهابية"- دورا فاعلا في تقديم المساعدة لحلفائها الأتراك عبر تزويدهم بمعلومات استخبارية حول تحركات الحزب في العراق.

وكانت وتيرة القتال قد تصاعدت في منطقة جنوب شرق تركيا في الأسابيع الأخيرة سقط فيها العديد من الجنود الأتراك في انفجارات ألغام بالمنطقة الجبلية على الحدود مع شمال العراق.

يذكر أن الجيش التركي شن عملية عسكرية برية قصيرة ضد حزب العمال الكردستاني في فبراير/شباط من هذا العام، لكن عملياته عبر الحدود اقتصرت منذ ذلك الحين على غارات جوية ضد أهداف تابعة للحزب.

وتنحي تركيا بمسؤولية سقوط أكثر من 40 ألف قتيل على الحزب منذ أن بدأ مساعيه لإقامة وطن للأكراد شرق تركيا عام 1984.

ويشار إلى أن حزب العمال أعلن مسؤوليته عن انفجار استهدف جزءا من أنبوب نفطي شرق تركيا في 5 أغسطس/آب وهدد بشن هجمات إضافية على أهداف اقتصادية في البلاد.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة