محكمة بوسنية تأمر بالإفراج عن عرب موقوفين بتهمة الإرهاب   
الخميس 1422/11/3 هـ - الموافق 17/1/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أمرت محكمة في سراييفو بالإفراج عن ستة من العرب الموقوفين منذ أكتوبر/ تشرين الأول الماضي باشتباه تورطهم فيما يسمى بالإرهاب الدولي، كما اتهم هؤلاء الستة بأن لهم علاقة بشبكة القاعدة التي يتزعمها أسامة بن لادن المشتبه به الرئيسي في تفجيرات واشنطن ونيويورك.

وأمرت المحكمة العليا للاتحاد الفدرالي البوسني الكرواتي في حيثيات حكمها بالإفراج الفوري عن السجناء الستة الذين يحملون جميعهم الجنسية البوسنية.

وألقت الشرطة القبض على هذه المجموعة التي تتكون من خمسة جزائريين ويمني إثر تهديدات اضطرت المسؤولين لإغلاق سفارتي واشنطن ولندن في سراييفو خمسة أيام خلال أكتوبر/ تشرين الأول العام الماضي.

وظلت وسائل الإعلام البوسنية خلال الأسابيع الأخيرة تردد أن الولايات المتحدة لم تتمكن من تقديم أي أدلة تصلح لمحاكمة هذه المجموعة، وطالب نشطاء حقوق الإنسان بالإفراج عنهم.

وبعد أسابيع من هجمات الحادي عشر من سبتمبر/ أيلول الماضي على الولايات المتحدة شنت الشرطة البوسنية وقوات حفظ السلام في البوسنة بقيادة قوات حلف شمال الأطلسي (الناتو) حملة اعتقالات لحقت بأكثر من عشرين شخصا معظمهم من أصول عربية باشتباه تورطهم في تلك الهجمات أو تأييدهم لها.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة