الجزائر تنفي وقوع انفجارات في البويرة   
الثلاثاء 1429/6/7 هـ - الموافق 10/6/2008 م (آخر تحديث) الساعة 0:10 (مكة المكرمة)، 21:10 (غرينتش)
أجهزة الأمن الجزائرية في حالة استنفار (الأوروبية)
نفت الإذاعة الجزائرية ومصادر أمنية جزائرية وقوع أي انفجار بولاية البويرة شرق العاصمة اليوم.

جاء ذلك بعد أن ذكرت مصادر محلية لرويترز في وقت سابق أن انفجارا وقع ظهر اليوم الاثنين بمحطة للحافلات في البويرة, فأسفر عن سقوط عشرين قتيلا.

وكانت محطة القطارات في بني عمران شرقي العاصمة قد تعرضت أمس لتفجيرين متتابعين أسفرا عن سقوط نحو 12 قتيلا بينهم مهندس فرنسي.
 
وقد فتحت النيابة العامة لمكافحة الإرهاب في باريس تحقيقا أوليا بعد مقتل مهندس فرنسي في هجوم محطة القطارات الواقعة قرب الأخضرية بشرق العاصمة.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مصدر قضائي أن التحقيق الذي عهد به إلى قسم مكافحة التجسس يتعلق بعمليات الاغتيال والانتماء إلى عصابة إجرامية على علاقة بشبكة إرهابية.

وكان المهندس الفرنسي بيار نواكي (57 عاما) قد قتل في تفجير أمس الذي نفذ بواسطة جهاز تحكم عن بعد لدى مرور سيارته عندما كان عائدا إلى مقر شركة "رازل"  الفرنسية للأشغال العامة التي يعمل بها.

وتعمل شركة "رازل" الفرنسية في إصلاح سكة حديد في بني عمران كانت قد تضررت في بداية العام إثر حادث اصطدام بين قطار لنقل المحروقات وقاطرة. وقد قامت الشركة بإجلاء ثلاثة فرنسيين آخرين كانوا يعملون في هذه الورشة.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة