قتلى وجرحى من الجيش في هجومين بالأنبار   
الاثنين 1437/12/25 هـ - الموافق 26/9/2016 م (آخر تحديث) الساعة 19:13 (مكة المكرمة)، 16:13 (غرينتش)

قتل وأصيب عشرات الجنود العراقيين في هجومين لتنظيم الدولة الإسلامية بمحافظة الأنبار غرب بغداد، وفق مصادر عسكرية ووكالة أعماق التابعة للتنظيم.

فقد ذكرت مصادر عسكرية عراقية أن نحو عشرة من الجيش العراقي بينهم ضابط قتلوا وأصيب 15 على الأقل اليوم الاثنين في تفجير سيارة ملغمة يقودها انتحاري من تنظيم الدولة استهدف أحد المقرات العسكرية التابعة للفرقة العاشرة شمال الرمادي (110 كيلومترات غرب بغداد)، مركز محافظة الأنبار.

وقالت المصادر نفسها إن التفجير أدى إلى تدمير عربتين عسكريتين وإلحاق أضرار بمبنى المقر العسكري. كما قالت مصادر عسكرية في قيادة عمليات الأنبار إن القوات العراقية تمكنت صباح اليوم من صد هجوم شنه تنظيم الدولة على معسكر "برافو"، الذي تستخدمه القوات العراقية موقعا متقدما في جزيرة الرمادي، شمال مدينة الرمادي.

وكانت القوات العراقية أعلنت أنها استعادت جزيرة الرمادي وجزيرة هيت من التنظيم الذي خسر في وقت سابق من هذا العام مدينتي الرمادي والفلوجة.

في المقابل، قالت وكالة أعماق التابعة لتنظيم الدولة إن 25 من أفراد القوات العراقية قتلوا في هجوم شنه مسلحو التنظيم على ثكنة عسكرية شمال مدينة الرطبة التي تقع غربي محافظة الأنبار.

جندي عراقي في موقع تفجير نفذه تنظيم الدولة بسيارة ملغمة في مدينة الشرقاط بمحافظة صلاح الدين شمال بغداد (الأوروبية)

هجوم فانسحاب
وفي تطور آخر قالت مصادر أمنية في قيادة عمليات صلاح الدين إن الجيش العراقي انسحب من قرية "الزوية" جنوب مدينة الشرقاط بعد يوم واحد من استعادتها من تنظيم الدولة.

وأضافت المصادر أن التنظيم شن هجوما عنيفا بمدافع الهاون والصواريخ من ناحية نهر "الزّاب" شرق قرية الزوية، فأرغم القوات الحكومية على الانسحاب بعد قتل وإصابة عدد من أفرادها.

ووفق وكالة أعماق التابعة لتنظيم الدولة فإن مسلحي التنظيم استولوا على عربات وأسلحة وعتاد تعود للقوات العراقية. وكان الجيش العراقي مدعوما بفصائل مسلحة أعلن الخميس الماضي استعادة قضاء الشرقاط بمحافظة صلاح الدين شمال بغداد بعد هجوم استمر ثلاثة أيام.

وتعد الشرقاط آخر معقل مهم لتنظيم الدولة في صلاح الدين، وتقع جنوب مدينة الموصل في محافظة نينوى. وأعلن تنظيم الدولة أمس أنه أحبط إنزالا جويا مشتركا من قوات أميركية وعراقية على الطريق الرابط بين مدينتي بيجي (صلاح الدين) وحديثة (الأنبار).

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة