الإضراب العام يشل الحياة في إسرائيل   
الثلاثاء 1425/8/21 هـ - الموافق 5/10/2004 م (آخر تحديث) الساعة 9:32 (مكة المكرمة)، 6:32 (غرينتش)
ركزت الصحف الإسرائيلية الرئيسية الثلاث (يديعوت أحرونوت وهاآرتس ومعاريف) في عناوينها الرئيسة على موضوع إضراب نقابة العمال العامة (الهستدروت) الذي بدأ اليوم من أجل الضغط على حكومة رئيس الوزراء الإسرائيلي أرييل شارون لدفع الرواتب المستحقة.
 
وقالت الصحف المذكورة إن الإضراب العام يشمل جميع المكاتب الحكومية والسلطات المحلية والجمارك والموانئ الجوية والبحرية والمصارف والمستشفيات والقطارات.
 
"
هناك تخطيط لتسيير دوريات أميركية سورية مشتركة على طول الحدود السورية العراقية
"
معاريف
انسحاب سوري من لبنان
كتب المحلل السياسي الإسرائيلي جاكي حوجي مقالا في صحيفة معاريف تحت عنوان "سوريا تخرج نصف قواتها من لبنان" ذكر فيه نقلا عن السفير السوري في الولايات المتحدة الأميركية عماد مصطفى أن الانسحاب الكبير للقوات السورية من لبنان سيبدأ اليوم صباحا.
 
وأضاف الكاتب أن الالتزام السوري بدأ بعد صدور قرار الأمم المتحدة الداعي إلى عدم التدخل السوري في لبنان وأن التخطيط يجري لتسيير دوريات أميركية سورية مشتركة على طول الحدود السورية العراقية.

الجيش الإسرائيلي يمنع سفر جنوده إلى سيناء
أما أمير يوحبط فقد كتب في صحيفة معاريف أن وزارة الخارجية والإسرائيلية والجيش الإسرائيلي وجهاز المخابرات العامة الشاباك حذروا من تنفيذ عملية عسكرية كبيرة في عيد رأس السنة العبرية، وقال نقلا عن مصادر الشاباك "إنهم يخشون من قدوم المنفذين من سيناء".
 
وأكدت الصحيفة أن الشاباك الذي كشف عن خطة لتنفيذ عملية مناسبة خطط لها من قبل الفلسطينيين في رأس السنة العبرية دفع الحكومة بكل أجهزتها للتحذير من مخاطر سفر الجنود إلى منطقة سيناء كي لا يتم اختطافهم والمساومة عليهم.
 
الرئيس الإيراني يهدد
نشرت صحيفة هاآرتس مقالا بعنوان "سنواصل تطوير البرنامج النووي" للمحلل الصحفي يوسي ملمن أشار فيه إلى أنه رغم طلب الأمم المتحدة من إيران وقف تخصيب اليورنيوم فإن خاتمي أعلن أن طهران ستواصل برنامجها النووي حتى لو أدى الأمر إلى وقف الرقابة الدولية على مفاعلاتها وفرض حصار عليها.
 
ونقل المقال عن الرئيس خاتمي أن الوكالة الدولية تفتقد لمعايير العدالة في الوقت الذي تمعن فيه إسرائيل في الاستمرار ببرامجها النووية دون رقابة وتفتيش.
 
وأضاف المقال أن تصريح الرئيس الإيراني هذا يشكل حالة من التمرد على الأمم المتحدة الداعية إلى وقف تخصيب اليورانيوم في المفاعلات النووية الإيرانية، الأمر الذي قد يؤدي إلى مشكلة دولية بين إيران والأمم المتحدة.

لسنا إوزا في المطبخ

"
إطلاق حماس لصواريخ القسام على مستوطنة سديروت  أفقد سكانها العيش براحة وأمان كبقية سكان الدولة في إسرائيل
"
يديعوت أحرونوت

تحت هذا العنوان كتب الصحافي شموليك حداد في صحيفة يديعوت أحرونوت مقالا يحتج فيه على إخفاق حكومة شارون في منع صواريخ القسام من الوصول إلى مستوطنة سديروت وغيرها من مستوطنات قطاع غزة.
 
وقال حداد إن "نحو 300 شخص من سكان مستوطنة سديروت تظاهروا في أعقاب إطلاق حركة المقاومة الإسلامية (حماس) لصواريخها المعروفة بالقسام على المستوطنة نفسها مما أفقدهم العيش براحة وأمان كبقية سكان الدولة في إسرائيل".
 
وطالب المتظاهرون رئيس الحكومة شارون العمل في عمق قطاع غزة لمنع هذه الصواريخ من الوصول إلى المستوطنات المذكورة.
 
على الصعيد نفسه نقلت يديعوت أحرونوت وعلى لسان مسؤولي المستوطنات في الضفة الغربية أن حكومة شارون تشجع الإرهاب الفلسطيني، وخلال لقاء المستوطنين بالوزير الإسرائيلي جدعون عيزرا قاموا بتحذيره من النتائج العصيبة التي ستنعكس عليهم وعلى الحكومة عقب عملية الانفصال التي ستؤدي بحسب زعم المستوطنين إلى تنامي العنف والإرهاب الفلسطيني.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة