إسرائيل تنتقد تصويت إسبانيا لقرار يدين اغتيال ياسين   
السبت 1425/2/6 هـ - الموافق 27/3/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أجهضت واشنطن قرار مجلس الأمن بإدانة إسرائيل لاغتيالها الشيخ أحمد ياسين (الفرنسية)
قال السفير الإسباني لدى الأمم المتحدة إينوسنثيو أرياس إنه لم يشعر بأي إهانة بسبب انتقاد إسرائيل العلني لتصويته لصالح قرار في مجلس الأمن يدين اغتيال الشيخ أحمد ياسين مؤسس حركة المقاومة الإسلامية (حماس) والذي أحبطته الولايات المتحدة باستخدام حق النقض الفيتو.

وأوضح أرياس أن بلده انتقد دوما الاغتيالات بدون محاكمة وأكد أن الحكومة القادمة لرئيس الوزراء المنتخب خوسيه ثاباتيرو وافقت على التصويت بالموافقة على القرار.

وقد توجه السفير الإسرائيلي دان غيلرمان أثناء اجتماع لمجلس الأمن في وقت متأخر أمس إلى أرياس وسأله كيف يمكن لبلد عانى من الإرهاب أن يصوت لصالح مشروع القرار.

وكان غيلرمان يشير إلى هجوم على أربعة قطارات يوم 11 مارس/آذار في إسبانيا راح ضحيتها حوالي مائتي شخص. وكانت نتيجة التصويت موافقة 11 دولة واعتراض دولة واحدة وامتناع ثلاث عن التصويت.

وقد انقسم الأعضاء الأربعة بالاتحاد الأوروبي في المجلس حيث امتنعت ألمانيا وبريطانيا عن التصويت وانضمت لهما رومانيا في حين وافقت إسبانيا وفرنسا على القرار.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة