تونس تتذكر ابن خلدون في مئوية رحيله السادسة   
السبت 1427/1/27 هـ - الموافق 25/2/2006 م (آخر تحديث) الساعة 1:15 (مكة المكرمة)، 22:15 (غرينتش)
تحيي تونس الذكرى المئوية السادسة لرحيل العلامة والمؤرخ عبد الرحمن بن خلدون بعدد من التظاهرات الثقافية داخل البلاد وخارجها.
 
وتمتد التظاهرات على مدار العام الجاري حسب وزير الثقافة محمد العزيز بن عاشور، وتشمل معرضا في أبريل/ نيسان القادم لمواد متحفية وصور معالم ومدن درس بها, ومخطوطات محفوظة في كبريات مكتبات العالم. كما ستصدر وزارة الثقافة كتبا ومجلدات تتناول سيرته ورحلاته غربا وشرقا.
 
وستنظم يوم 13 مايو/أيار القادم ندوة يشارك فيها عشرات الباحثين من الدول الإسلامية والأوروبية, ومعارض في تونس وأخرى في باريس وإسبانيا بالتعاون مع المنظمة العالمية للتربية والعلوم والثقافة (يونسكو).
 
كما ستدشن لوحة رخامية ضخمة بالعربية والفرنسية والإنجليزية، توضع على مجسمه التذكاري في شارع بورقيبة الرئيسي بالعاصمة تونس.
 
وقد ولد صاحب المقولة الشهيرة "الإنسان مدني بطبعه" وكتاب المقدمة، في تونس. وعاش متنقلا بين العديد من الأقطار العربية بينها الجزائر والمغرب حيث درّس في جامع القرويين, وانتهى به تطوافه في مصر حيث درّس في الأزهر وزاول القضاء إلى وفاته.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة