واشنطن تزود الكويت بمروحيات أباتشي متطورة   
الجمعة 1422/11/19 هـ - الموافق 1/2/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أعلنت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) موافقتها على بيع مروحيات قتالية من طراز أباتشي لونغبو إيه إتش/64 للكويت في صفقة طال تأجيلها قد تصل قيمتها إلى مليار دولار. وكانت الكويت أعلنت أمس أنها وشركة يوروكوبتر بصدد استكمال الاتفاق على صفقة بقيمة 50 مليون يورو (43 مليون دولار) لتحديث 13 مروحية من طراز بوما وسوبر بوما.

وقال مسؤول في البنتاغون إن الكويت "حصلت على موافقة على شراء طائرات أباتشي بما في ذلك المروحيات المجهزة برادارات من طراز لونغبو"، وأضاف المسؤول أن الولايات المتحدة تناقش الصفقة مع الكويت منذ عام 1994. ونظام لونغبو هو رادار متطور يستخدم لتوجيه الصواريخ بدقة عالية.

وقالت مصادر دفاعية كويتية إن الكويت رفضت في وقت سابق شراء طائرات أباتشي غير المجهزة بنظام لونغبو، وأضافت أن الكويت تسعى لشراء 16 طائرة مجهزة بهذا النظام تصل قيمتها إلى مليار دولار.

وكانت الكويت قد أكدت في ديسمبر/ كانون الأول الماضي إحياء الصفقة التي تشمل شراء 16 طائرة أباتشي مقابل 800 مليون دولار تشمل 384 صاروخا من طراز هلفاير ومجموعة أخرى من الأسلحة والمعدات لكن دون رادارات من طراز لونغبو.

وأعلنت الكويت كذلك خططا لشراء طائرات إف إيه/18 هورنت المقاتلة المتعددة المهام لكنها لم تحدد حجم المطلوب. ولدى الكويت بالفعل 40 من هذه الطائرات التي تصنعها بوينغ. وتسعى الكويت لشراء العديد من المعدات الدفاعية تشمل صفقة لشراء نظام سيطرة وتحكم معقد وعدة عقود أخرى للبحرية من المتوقع أن تتضح معالمها هذا العام.

وتأتي موافقة البنتاغون هذه عقب إعلان مصادر دفاعية كويتية أمس أن الإمارة وشركة يوروكوبتر بصدد استكمال الاتفاق على صفقة بقيمة 50 مليون يورو (43 مليون دولار) لتحديث 13 مروحية من طراز بوما وسوبر بوما.

وتملك الكويت خمس طائرات من طراز سوبر بوما إيه إس/332 تم تحديث اثنتين منها عام 1999، لكن بقية الطائرات تأخر موعد تحديثها. ولدى الكويت كذلك ثماني طائرات بوما إس إيه/330 منها ثلاثة على الأقل تأخر موعد تحديثها. وتستخدم جميع هذه الطائرات في مهام النقل والبحث والإنقاذ.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة