قتلى في اشتباكات بين قوات حفتر و"ثوار" بنغازي   
الاثنين 1437/5/14 هـ - الموافق 22/2/2016 م (آخر تحديث) الساعة 0:10 (مكة المكرمة)، 21:10 (غرينتش)

لقي 17 من قوات اللواء المتقاعد خليفة حفتر مصرعهم وأصيب أكثر من 12 في اشتباكات مع قوات مجلس شورى ثوار بنغازي غربي ليبيا.

ونقل مراسل الجزيرة عن مصادر بمجلس الثوار أن 11 من مقاتلي المجلس -بينهم قائد ميداني- قتلوا في هذه المواجهات التي تمكنوا خلالها من تدمير آلية عسكرية لقوات حفتر.

وأكدت المصادر أن قائدا ميدانيا كان بين قتلى قوات حفتر التي انسحبت من بعض المواقع.

في المقابل، قالت قوات حفتر إنها أجبرت مقاتلي مجلس ثوار بنغازي على الانسحاب من عدة مواقع في بنغازي، وسيطرت على ميناء المريسة الإستراتيجي غربي المدينة، وعلى مستشفى الهواري جنوبيها.

وتشهد بنغازي منذ نحو عامين معارك يومية بين قوات حفتر ومسلحي مجلس ثوار بنغازي.  

معارك بأجدابيا

وفي محور آخر تخوض قوات حفتر منذ يومين معارك مع مسلحين في مدينة أجدابيا على بعد 190 كلم جنوب غرب بنغازي.

وذكرت مصادر موالية لحفتر أن سبعة أشخاص قتلوا وأصيب 31 آخرون بجروح في يومين من هذه المعارك، دون أن تحدد الجهة التي ينتمي إليها القتلى والجرحى. وأكدت المصادر أن قوات حفتر سيطرت "على معظم مناطق مدينة أجدابيا" منذ بداية المعارك السبت.

وتعيش ليبيا فوضى أمنية ونزاعا مسلحا على السلطة منذ أكثر من عام ونصف، وتسعى الأمم المتحدة إلى وضع حد له عبر توحيد السلطات في حكومة وفاق وطني.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة