كوستونيتشا يستقبل رئيسة المدعين بمحكمة جرائم الحرب   
الخميس 1421/10/24 هـ - الموافق 18/1/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

كوستونيتشا
أعلن الرئيس اليوغسلافي فويسلاف كوستونيتشا موافقته على لقاء رئيسة المدعين بمحكمة جرائم الحرب الدولية الخاصة بيوغسلافيا السابقة الأسبوع المقبل بعد طلبها تقديم قائمة اتهامات سرية بمسؤولين صرب متورطين في جرائم حرب. رغم أن كوستونيتشا رفض اللقاء في وقت سابق برئيسة المدعين كارلا ديل بونت بحجة انشغاله بارتباطات.

وقال كوستونيتشا إنه سوف يطلب من بونت التحقيق حول مسؤولية حلف شمال الأطلسي عن استخدام اليورانيوم المنضب أثناء القصف الجوي ضد جمهورية صربيا لإجبارها على سحب قواتها من إقليم كوسوفو. ونوه الرئيس اليوغسلافي بأن التعاون مع المحكمة ضروري لكنه يجب أن يكون في حدود على حد قوله. ومن المقرر أن تجري بونت محادثات في بلغراد اعتبارا من الثلاثاء المقبل لمدة ثلاثة أيام.

ميلوسيفيتش
وتتهم محكمة جرائم الحرب الرئيس اليوغسلافي السابق سلوبودان ميلوسيفيتش وأربعة من معاونيه بارتكاب جرائم ضد الإنسانية في كوسوفو في حين أعربت مصادر مسؤولة بالمحكمة عن اعتقادها بوجود عشرة من المشتبه بهم داخل صربيا.

ورغم جهود بونت لإقناع بلغراد بتسليم ميلوسيفيتش والمتهمين الآخرين إلا أن كوستونيتشا أعلن في وقت سابق أن الدستور يمنعه من تسليم مواطنين إلى المحكمة.

وكانت الحكومة اليوغسلافية أعلنت أن موافقتها على فتح مكتب للمحكمة الدولية في بلغراد وتقديم أدلة عن جرائم الحرب لها يؤكد التعاون معها إلا إن ذلك لا يعني بالضرورة قبول طلباتها مباشرة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة