ثلاثية للسعودية بمرمى سوريا تنقلها لنصف نهائي كأس العرب   
الأربعاء 1423/10/21 هـ - الموافق 25/12/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)
منتخب السعودية

حقق المنتخب السعودي حامل اللقب فوزا كبيرا على نظيره السوري بنتيجة 3-صفر ليبلغ الدور نصف النهائي من بطولة كأس العرب الثامنة لكرة القدم التي تستضيفها الكويت حتى 30 ديسمبر/ كانون الأول الحالي, في ختام مباريات الجولة الرابعة قبل الأخيرة من منافسات المجموعة الأولى. فيما تغلب لبنان على اليمن 4-2.

ولحق المنتخب السعودي بنظيره الأردني إلى الدور نصف النهائي, حيث كان الأردنيون قد حجزوا بطاقتهم عن المجموعة الثانية بفوزهم على الكويت 2-1 الاثنين.

وبهذا الفوز وهو الثالث على التوالي رفعت السعودية رصيدها إلى تسع نقاط وانفردت بصدارة المجموعة, بفارق ثلاث نقاط عن كل من سوريا والبحرين التي ستلعب مع لبنان غدا الخميس في الجولة الخامسة الأخيرة.

وتبدو فرصة المنتخب السوري الذي أنهى مبارياته في الدور الأول قائمة, وهي رهن بخسارة البحرين أمام لبنان صفر-1.

وجاءت المباراة مفتوحة من المنتخبين اللذين تبادلا الهجمات, وكان بإمكان كل منهما التسجيل في أكثر من مناسبة. لكن السعوديين كانوا أكثر تنظيما, خاصة في الدفاع الذي أبطل من خطورة الهدافين فراس الخطيب ورجا نافع وماهر السيد.

في الوقت نفسه استغل المنتخب السعودي اندفاع السوريين نحو مرماه, وسجل ثلاثة أهداف كانت كافية لتحقيق فوزه الثالث على التوالي.

وافتتح المنتخب السعودي التسجيل بعد 30 ثانية بضربة رأسية لرضا تكر غير المراقب إثر ركلة ركنية نفذها عبد العزيز الجنوبي, وهو أسرع هدف في البطولة حتى الآن.

وأضاف المنتخب السعودي الهدف الثاني في الدقيقة 71، بعد مجهود فردي في الجهة اليسرى للجنوبي الذي مرر كرة عرضية تابعها سعود علي غير المراقب برأسه داخل مرمى بيروتي.

واختتم طلال المشعل الثلاثية في الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع بعد تلقيه كرة من بندر الدوسري بديل عبد العزيز الجنوبي, فراوغ الحارس الذي خرج لملاقاته وسدد الكرة داخل المرمى.

فوز لبنان
وفي المباراة الثانية فرض لاعب وسط هامبورغ الألماني رضا عنتر نفسه نجما للمباراة, بتسجيله ثلاثة أهداف في الدقائق 12
و52 و60. وأضاف قائد لبنان موسى حجيج الهدف الرابع في الدقيقة 62, أما هدفا اليمن فسجلهما كل من جمال القديمي وعلي عبود في الدقيقتين 24 و71.

ترتيب المجموعة الأولى
الفريق

النقاط

السعودية

9

البحرين

6

سوريا

6

لبنان

3

اليمن

-

رادي باق حتى نهاية البطولة
من جهة أخرى أكد أحمد اليوسف نائب رئيس الاتحاد الكويتي لكرة القدم ونائب رئيس اللجنة المنظمة للبطولة أن مدرب الكويت اليوغسلافي رادي باق في منصبه حتى نهاية البطولة، وذلك عقب جلسة مصغرة عقدها عدد من أعضاء الاتحاد الكويتي واللجنة المنظمة لبحث استمرارية المدرب في منصبه.

وأضاف اليوسف قائلا "تحمل المدرب مسؤولية اختيار اللاعبين قبل البطولة ولن نستبق الأحداث, وبعد أن تنتهي البطولة فلكل حادثة حديث".

وكان المنتخب الكويتي خسر أمام نظيره الأردني 1-2 في الجولة الرابعة من منافسات المجموعة الثانية. وبات تأهله إلى الدور نصف النهائي صعبا جدا, لأن المغرب يملك الأفضلية ويرجح فوزه اليوم على السودان أضعف فرق المجموعة, وبالتالي تأهله إلى الدور المقبل.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة