مسؤول سعودي: التنظيم والتحكيم سبب فشلنا بنهائي آسيا   
الأربعاء 17/7/1428 هـ - الموافق 1/8/2007 م (آخر تحديث) الساعة 0:14 (مكة المكرمة)، 21:14 (غرينتش)
الأخضر حظي باستقبال جماهيري حافل لدى وصوله جدة (الفرنسية)

قال رئيس البعثة السعودية لنهائيات كأس أمم آسيا 2007 الأمير نواف بن  فيصل إن فشل منتخب بلاده في إحراز اللقب يعود إلى مشاكل في التنظيم وضعف التحكيم.
 
وأضاف الأمير نواف أن "التنظيم في أربع دول لم يكن موفقا ومنتخبنا أكثر منتخب سافر من مدينة إلى مدينة وبعض الرحلات استغرقت تسع ساعات، ما عرض اللاعبين للإرهاق".
 
وكانت السعودية قد هزمت في نهائي المسابقة أمام نظيرها العراقي يوم الأحد بهدف لصفر سجله يونس محمود.
 
وتابع المسؤول "أما السبب الثاني فيعود إلى الحكم الذي لم يتخذ قرارات مناسبة أمام خشونة لاعبي المنتخب العراقي.. كما تبين عندما عدنا لمشاهدة المباراة أن هناك ضربة جزاء واضحة لم تحتسب لنا.. لكن أرجع وأقول هذه ظروف مباراة تحصل ونحن لا نعترض".
 
استقبال حافل
يذكر أن الأخضر حظي باستقبال جماهيري حافل لدى وصوله جدة في وقت متأخر من مساء أمس الأول، قبل أن تتوجه الطائرة الخاصة التي أقلت الفريق إلى الرياض وعلى متنها عدد من اللاعبين.
 
وقال الأمير نواف "لم يظهر المنتخب بمستواه الحقيقي في المباراة النهائية وكنا واضحين مع  اللاعبين.. الأمل فيهم كبير في المشاركات المقبلة".
 
وأكد أن "أكثر المتفائلين لم يكن يتوقع وصول منتخب جديد ومدرب جديد لهذه المرحلة النهائية.. فوصولهم إنجاز بكل ما تعنيه هذه الكلمة من معنى، ومن الآن بدأنا الإعداد للبرنامج القادم والاهتمام كذلك بالمنتخب الأولمبي وجميع المنتخبات الأخرى".
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة