سيرج براميرتس الرئيس الجديد للجنة التحقيق باغتيال الحريري   
الخميس 1426/12/12 هـ - الموافق 12/1/2006 م (آخر تحديث) الساعة 12:54 (مكة المكرمة)، 9:54 (غرينتش)

سيرج براميرتس (الفرنسية)

تولى القاضي البلجيكي سيرج براميرتس الأربعاء 11 يناير/كانون الثاني رئاسة لجنة التحقيق الدولية في اغتيال رئيس الوزراء اللبناني الأسبق رفيق الحريري خلفا للرئيس السابق ديتليف ميليس.
 
ولد براميرتس (43 عاما) في أوبن في المنطقة الناطقة بالألمانية في بلجيكا وهو حائز إجازة في القانون وعلم الإجرام من جامعات بلجيكية ودكتوراه في القانون من جامعة فريبورغ الألمانية.
 
بدأ براميرتس حياته المهنية محاميا ثم ارتقى بسرعة درجات القضاء البلجيكي ثم الدولي.
 
عمل قاضيا وطنيا (1997-2002) ثم مدعيا عاما فدراليا لبلجيكا عام 2002. ويعتبر في بلاده اختصاصيا في التحقيق والتعاون القضائي الدولي ولا سيما في مجالات الإرهاب وتهريب الأسلحة وانتهاك حقوق الإنسان.
  
وبصفته مدعيا عاما فدراليا لبلجيكا, كان المحاور القضائي الرئيسي لهيئات دولية مثل محكمة الجزاء الدولية للنظر في جرائم الحرب في رواندا ومحكمة الجزاء الدولية ليوغسلافيا السابقة والشبكات الأوروبية للتعاون القضائي أو الأمني. 
  
قام بعد تعيينه في 2003 مساعد المدعي العام للمحكمة الجنائية الدولية, بالتحقيق في الفظائع التي ارتكبت في جمهورية الكونغو الديمقراطية ودارفور غربي السودان وأوغندا. 
   
عين براميرتس خلفا لقاضي التحقيق الألماني ديتليف ميليس على رأس لجنة التحقيق الدولية في اغتيال الحريري بعد أن أعلن ميليس عدم رغبته في تمديد مهامه.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة