شبح الجمرة والأسلحة الكيميائية والبيولوجية يطارد الغربيين   
الاثنين 1422/7/27 هـ - الموافق 15/10/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

محققو إف بي آي يفحصون رسائل بريدية مشتبها بها (أرشيف)
أخلت السلطات النمساوية القاعة الرئيسية بمطار فيينا الدولي من المسافرين بعد العثور على مسحوق في مركز لبيع الصحف بالمطار. وفي السياق نفسه تم إخلاء القنصلية الأميركية في ملبورن بأستراليا بعد تسلم رسالة تحتوي على مادة كيميائية لم يكشف عنها.

وأكدت الناطقة باسم سلطات المطار النمساوي عملية الإخلاء، ولكنها قالت إن الإجراء كان من باب الاحتياط. وأضافت أن إخلاء المسافرين جاء بعد اكتشاف ما بين 200 و300 غرام من مسحوق في كشك لبيع الصحف في المطار المزدحم عادة.

وذكرت الناطقة أن وحدات من الشرطة وفرق الإطفاء أجرت فحوصا لمعرفة ماهية المسحوق، غير أنهم لم يصلوا إلى تحديد لطبيعته. وقالت وكالة الأنباء النمساوية إنه لا توجد دلائل فورية على أن المسحوق هو مادة إنثراكس التي ينتج عنها مرض الجمرة الخبيثة. وقد استأنف المسافرون رحلاتهم من قاعات أخرى في المطار بعد إغلاق القاعة التي وجد بقربها المسحوق المشتبه به حوالي ثلاث ساعات.

أستراليا أيضا
وفي السياق ذاته أعلن القنصل الأميركي في مدينة ملبورن بأستراليا ديفد ليون عن إخلاء مبنى القنصلية اليوم بعد اكتشاف مادة كيميائية في رسالة بريدية.
وقال القنصل "لدينا عدد من الأجهزة الأمنية للكشف على جميع الرسائل التي أرسلت لنا، وأحد هذه الأجهزة اكتشف الرسالة.. لقد توخينا الحذر وأخلينا المبنى حتى تتمكن الشرطة من التدخل والكشف على الرسالة".

وأوضح القنصل العام أن مسؤولي القنصلية الذين قاموا بإخلاء الطاقم لدواعي الحيطة والحذر, لا يعتبرون أن الرسالة تشكل أي خطر جدي. وقال متحدث باسم الشرطة الأسترالية إنه تم تسلم الرسالة ولكنه لم يعط أي إيضاحات إضافية.

رسائل في المكسيك
بكتيريا الجمرة الخبيثة
وفي المكسيك أعلن رئيس بلدية مكسيكو مانويل أندريس لوبيز أوبرادور أمس أن السلطات المحلية تدقق في محتويات 18 مغلفا مشبوها تم تلقيها في الساعات الـ48 الماضية.

وقال لإذاعة محلية إن "مجموعة متخصصة من الشرطة" جمعت المغلفات وتم استلام عشرة منها الجمعة والثمانية الأخرى السبت, لنقلها إلى الأجهزة الصحية التي تدقق بها. وأضافت الإذاعة أن المغلفات قد تحتوي على مسحوق أبيض. وأوضح رئيس البلدية "لقد أوصينا بوضعها في أكياس بلاستيكية" ونقلها إلى السلطات المختصة لفحصها، مضيفا أنه "وفقا للمعلومات التي تلقيتها من الأطباء فليس هناك أي داع للقلق".

وأفادت صحيفة "إل يونيفيرسال" أمس بأن أربعة عناصر من وحدة الشرطة المتخصصة في مكافحة الجريمة المنظمة خضعوا لفحص طبي. وكان هؤلاء قد فتحوا أول أمس 50 مغلفا وصلت من ميامي بولاية فلوريدا الأميركية وتتضمن منشورات دعائية لفندق. وبعد ساعات على ذلك قالوا إنهم شعروا بعوارض مرض الجمرة الخبيثة، لكن الطبيب الذي كشف عليهم قال إنها ليست سوى هواجس ونصحهم بالخلود إلى الراحة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة