ترقب في بولندا لافتتاح أمم أوروبا   
الجمعة 18/7/1433 هـ - الموافق 8/6/2012 م (آخر تحديث) الساعة 17:47 (مكة المكرمة)، 14:47 (غرينتش)
الجماهير البولندية تأمل في بداية موفقة لمنتخب بلادها المضيف (الفرنسية)

توقعت بولندا وصول 130 ألف مشجع اليوم إلى الملعب الوطني في العاصمة وارسو ومناطق تجمع المشجعين القريبة منه، لمتابعة افتتاح بطولة أمم أوروبا لكرة القدم (يورو 2012) التي تنطلق فعالياتها اليوم وتشترك في تنظيمها بولندا وأوكرانيا حتى الأول من الشهر المقبل.
 
وقالت وزيرة الرياضة البولندية جوانا موتشا اليوم إنه من المتوقع أن يصل إلى الملعب نحو خمسين ألف مشجع إضافة إلى ثمانين ألف مشجع في مناطق تجمعات الجماهير انتظارا للمباراة الافتتاحية بين منتخبي بولندا واليونان.

ويأمل أصحاب الأرض أن يحقق فريقهم بداية موفقة ويتجنب عثرة منذ المباراة الافتتاحية أمام منافس أعلى ترتيبا في التصنيف العالمي. ويرى النقاد أن لدى بولندا فرصا قوية لتخطي المجموعة الأولى التي تضم أيضا روسيا والتشيك، وتبدو المنافسة فيها مفتوحة على مصراعيها.

وفيما ينتظر مطار وارسو وصول بعض المشجعين اليونانيين، سيتوجه مشجعون من روسيا إلى مدينة فروتسواف غرب بولندا لتشجيع منتخب بلادهم في مباراته أمام المنتخب التشيكي، التي تقام في وقت لاحق بعد المباراة الافتتاحية وضمن منافسات المجموعة الأولى أيضا بالدور الأول.

والتقت روسيا مع جمهورية التشيك مرة وحيدة قبل ذلك وكانت في بطولة 1996 بإنجلترا رغم أن البلدين السابقين -الاتحاد السوفياتي وتشيكوسلوفاكيا- التقيا 12 مرة انتهت ست منها بانتصار السوفييت مقابل انتصارين فقط للتشيك.

وعقب انتهاء المباراة الافتتاحية اليوم في وارسو، ينتظر أن يسير العديد من المشجعين فوق الجسر الواصل بين الملعب ووسط العاصمة وارسو، وذلك  لمتابعة مباراة التشيك وروسيا عبر شاشات العرض الموجودة بمناطق تجمعات المشجعين.

وينتظر أن يسيطر مشجعو بولندا على الأجواء في وارسو، حيث اشتروا ثلاثين ألف تذكرة مقابل أربعة آلاف تذكرة فقط لمشجعي اليونان.

وفي فروتسواف، يتوقع حضور عشرة آلاف مشجع روسي مقابل 6800 مشجع تشيكي في مدرجات الملعب البلدي التي تتسع لأربعين ألف مشجع.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة