مبارك يحذّر من انعكاسات الأزمة اللبنانية على القمة العربية   
الأربعاء 1429/1/8 هـ - الموافق 16/1/2008 م (آخر تحديث) الساعة 1:03 (مكة المكرمة)، 22:03 (غرينتش)

مبارك حذر من تأثير الأزمة اللبنانية على القمة العربية المقبلة (الفرنسية)
حذر الرئيس المصري حسني مبارك من أن عدم حل الأزمة اللبنانية سينعكس سلبا على القمة العربية التي ستعقد في مارس/آذار المقبل في دمشق.

وأعرب مبارك في مقابلة مع صحيفة "تاغيس إنزيغر" السويسرية اليومية عن أمله في إيجاد حل دون إبطاء للأزمة السياسية في لبنان "حتى لا تلقي بانعكاسات ضارة على القمة العربية المقبلة المقرر عقدها في دمشق".

وقالت وكالة الصحافة الفرنسية إن مبارك يلمح بذلك إلى احتمال مقاطعة عدد من الدول العربية لهذه القمة إذا لم يتم التوصل إلى انتخاب رئيس جديد في لبنان.

وكانت الجامعة العربية قد عقدت مطلع العام الجاري اجتماعا لوزراء الخارجية العرب لبحث الأزمة اللبنانية بناء على طلب مصري سعودي.

والتقى الأمين العام للجامعة العربية عمرو موسى الفرقاء اللبنانيين الأسبوع الماضي في مسعى لحل الأزمة على أن يعود إلى بيروت غدا الأربعاء لاستكمال مسعاه.

وفي إطار التمهيد لزيارته الثانية اتصل موسى أمس برئيس مجلس النواب نبيه بري ورئيس الحكومة فؤاد السنيورة وزعيم التيار الوطني الحر العماد ميشال عون إضافة إلى زعيم الغالبية النيابية سعد الحريري.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة