يوم دام آخر بالعراق والجعفري يزور طهران   
السبت 1426/6/9 هـ - الموافق 16/7/2005 م (آخر تحديث) الساعة 16:30 (مكة المكرمة)، 13:30 (غرينتش)

بقايا إحدى المفخخات التي انفجرت جنوب بغداد اليوم (الفرنسية)

تواصلت في العراق اليوم أعمال العنف بعد أحداث الجمعة الدامية التي خلفت عشرات القتلى وأكثر من مائة مصاب سقطوا في سلسلة هجمات وعمليات انتحارية شهدتها مختلف المناطق العراقية أمس.

فقد سقط اليوم ثمانية عراقيين وأصيب 12 آخرون في هجوم على حسينية في مدينة الحلة جنوب بغداد، وفي حادث آخر أعلنت مصادر الشرطة العراقية مقتل أربعة من عناصرها وإصابة 18 آخرين في تفجير انتحاري بحزام ناسف في الموصل استهدف مركز شرطة جنوب المدينة.

كما جرح شرطيان وأربعة مدنيين لدى محاولة الشرطة منع انتحاري كان يرتدي حزاما ناسفا من تفجير نفسه في منطقة جبلة. وفي حي القناة ببغداد أصيب مدني عراقي في انفجار مفخخة استهدفت دورية أميركية.

وفي حادث منفصل أصيب جندي عراقي في انفجار مفخخة أخرى قرب مبنى تابع للجيش في منطقة الحويجة 250 كلم شمال بغداد، كما جرح جنديان عراقيان في سقوط قذائف على مبان عسكرية في سامراء.

وأعلن مصدر في وزارة الداخلية العراقية العثور على جثتي ضابط عراقي سابق ونجله، وأوضحت الوزارة أن الضابط كان قد خدم أبان حكم صدام حسين.

حملة دهم أميركية عراقية بحثا عن مسلحين بسامراء والفلوجة (الفرنسية)
كما أعلن مصدر في الجيش العراقي أن القوات العراقية اعتقلت 62 مشتبها فيهم خلال تنفيذ عملية أمنية في مناطق متفرقة من محافظة ديالى شمال شرق بغداد، وفي سامراء والفلوجة فرضت القوات الأميركية تساندها قوات من الجيش العراقي حظر تجوال بحثا عن مسلحين.

وكانت هذه الهجمات قد افتتحت اليوم بإعلان قيادة القوات البريطانية في العراق مقتل ثلاثة من جنودها وإصابة اثنين آخرين في انفجار لغم أرضي استهدف آليتهم العسكرية في منطقة العمارة جنوبي العراق.

وقالت القيادة إن الجنود البريطانيين الثلاثة ينتمون إلى وحدة ميسان من الكتيبة الأولى في فوج ستافور دشاير المتمركز في معسكر أبو ناجي عند مدخل مدينة العمارة.

ومن جهة أخرى أعلن بيان عسكري أميركي أن 11 جنديا أميركيا اتهموا رسميا بارتكاب تجاوزات ضد معتقلين متهمين بالإرهاب في العراق، موضحا أن إدارة التحقيق الجنائي بدأت على الفور تحقيقا حول احتمال حدوث سلوك إجرامي، وكان جندي أميركي قد تقدم بشكوى ضد رفاق له بارتكاب تجاوزات بحق المعتقلين.

الجعفري في إيران
سياسيا يبدأ رئيس الوزراء العراقي إبراهيم الجعفري زيارة رسمية لطهران، وأوضح مسؤولون عراقيون أن من أهم الصفقات التي سيجرى توقيعها بين الطرفين خلال الزيارة التي تستغرق ثلاثة أيام، صفقة لمد خط أنابيب مزدوج بمسافة 40 كلم بين مركز البصرة النفطي العراقي ومرفأ عبادان الإيراني.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة