طرد للسفارة البريطانية يؤدي لإغلاق قسم التأشيرات   
الخميس 1422/8/14 هـ - الموافق 1/11/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)
بدأت الشرطة الصينية تحقيقا بشأن طرد يحتوي على مسحوق أبيض وصل إلى السفارة البريطانية في بكين وحوى أيضا رسالة تهديد تدعو إلى تفجير البعثات الدبلوماسية، وهو الأمر الذي استدعى إغلاق قسم التأشيرات في السفارة.

وقال الناطق باسم السفارة البريطانية بن فيندر إن الاختبارات الأولية للمسحوق الأبيض الذي وصل صباح أمس أشارت إلى نتائج سلبية بخصوص مادة الإنثراكس. ولكنه أضاف أن اختبارات أخرى لا تزال تجرى على المسحوق.

وأضاف فيندر أن السفارة قامت باستدعاء الشرطة فور اكتشاف أحد العاملين لمحتوى الطرد، لكن فيندر لم يذكر ما إذا تم إخضاع العاملين بالسفارة لاختبار الإنثراكس أو تلقيهم علاجا طبيا. وتابع فيندر قائلا إن قسم التأشيرات أغلق بسبب ذلك.

وذكرت الناطقة باسم الشرطة الصينية من جانبها أن نتائج الاختبارات يتوقع أن تظهر في غضون يومين أو ثلاثة أيام. وكشفت عن احتواء الطرد على رسالة تهديد كتبت بالإنجليزية تدعو إلى "نسف كل السفارات". وأضافت الناطقة أن الشرطة تجري تحقيقات لمعرفة مصدر الرسالة وهل هو من داخل الصين أم خارجها.

أما الناطق باسم وزارة الخارجية الصينية زو بانغزاو فقال إن الطرد لم يصل إلى العنوان بشكل صحيح، وأضاف في مؤتمر صحفي أن مصالح الأمن تحقق في مصدر الطرد كما أن دوائر الصحة والحجز تحقق هي أيضا في محتواه. وأكد أن السلطات الصينية أعدت اللقاحات والأدوية اللازمة لمواجهة أي إرهاب بيولوجي.

وشدد الناطق باسم الخارجية الصينية على عدم وجود أي تهديد للمؤسسات البريطانية أو البريطانيين في الصين وقال "لا يوجد أي مؤشر لتعرض المؤسسات أو الأفراد لأي تهديد محدد". ويعد هذا هو الحادث الأمني الأول الذي تتعرض له السفارة البريطانية في الصين منذ هجمات الحادي عشر من سبتمبر/ أيلول الماضي في الولايات المتحدة.

وكانت إجراءات الأمن المشددة التي قامت الصين باتخاذها في منطقة السفارة البريطانية إضافة إلى السفارة الأميركية أثناء انعقاد منتدى التعاون الاقتصادي بشنغهاي في 20 و21 من الشهر الماضي, قد جرى تخفيفها بعد انقضاء أعمال المنتدى.

وسبق لعدد من الشركات الصينية في بكين ومكاتب حكومية في شنغهاي وجامعات في إقليم غوانغزو الجنوبي أن تسلمت رسائل تحتوي على مسحوق أبيض إضافة إلى مواد مشبوهة أخرى، لكن الناطقة باسم الشرطة الصينية قالت إن الاختبارات التي أجريت لهذه الرسائل ثبت أنها سلبية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة