إيران تأمل تغييرا بعد تعيين هاغل   
الثلاثاء 1434/2/25 هـ - الموافق 8/1/2013 م (آخر تحديث) الساعة 16:44 (مكة المكرمة)، 13:44 (غرينتش)
رامين مهمان باراست: نطمح أن تكون الولايات المتحدة أكثر احتراما للدول الأخرى (الفرنسية-أرشيف)
عبرت وزارة الخارجية الإيرانية عن أملها في حدوث تغيير عملي في سياسة واشنطن الخارجية بعد تولي تشاك هاغل وزارة الدفاع.

ونقل موقع إذاعة الجمهورية الإسلامية عن المتحدث باسم الخارجية الإيرانية رامين مهمان باراست قوله في مؤتمره الصحفي الأسبوعي، "نطمح بحدوث تغييرات عملية وأن تصبح واشنطن أكثر احتراما لحقوق الأمم".

وكان باراست يرد على سؤال عن وجهة نظر هاغل الذي رشحه الرئيس الأميركي باراك أوباما لتولي منصب وزير الدفاع بشأن إسرائيل والعقوبات الأميركية على إيران.

وتختلف إيران والولايات المتحدة -وهما خصمان منذ أكثر من ثلاثة عقود- حول قضايا مهمة، منها برنامج طهران النووي الذي تقول دول غربية إن هدفه تطوير قدرات لامتلاك أسلحة نووية، بينما تنفي طهران هذه المزاعم.

وهددت إسرائيل بالقيام بعمل عسكري ضد المواقع النووية الإيرانية إذا فشلت الدبلوماسية المقترنة  بالعقوبات في كبح نشاط طهران النووي.

ومن المتوقع أن يخوض هاغل صراعا للموافقة على شغله منصب وزير الدفاع في الكونغرس، وسط اتهامات موجهة له بتبني آراء مناهضة لإسرائيل ومطالبته من قبل بإجراء محادثات نووية مباشرة بين الولايات المتحدة وإيران.

وفي تصريح له عقب ترشيحه، أكد هاغل "دعمه الكامل" لإسرائيل بعد تعرضه لانتقادات أعضاء جمهوريين في الكونغرس على خلفية مواقف له من قضايا الشرق الأوسط.

وردا على مآخذ أعضاء في الكونغرس عليه برفضه في الماضي فرض عقوبات اقتصادية على إيران، قال إنه اعترض على عقوبات تتبناها الولايات المتحدة دون سواها، مشددا على تأييده لعقوبات تصدر من الأمم المتحدة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة