الشرطة السعودية تقتل مشتبها بتورطه في مصرع فرنسيين   
الجمعة 1428/3/19 هـ - الموافق 6/4/2007 م (آخر تحديث) الساعة 14:48 (مكة المكرمة)، 11:48 (غرينتش)
الشرطة السعودية اشتبكت مرارا مع مطلوبين يشتبه بتورطهم في أعمال عنف (رويترز-أرشيف)

أعلنت الرياض أن قوات الأمن قتلت شخصا يشتبه بتورطه في مقتل أربعة سياح فرنسيين شمال المدينة المنورة في فبراير/شباط الماضي.
 
ونقلت وكالة الأنباء السعودية عن مسؤول بوزارة الداخلية قوله إن قوات الشرطة رصدت "أحد المتورطين" داخل موقع سكني شمال المدينة المنورة.

وأضافت "عند وصول قوات الأمن إلى الموقع تعرضت لإطلاق نار كثيف من سلاح رشاش وقنابل يدوية فتم التعامل مع الموقف بما يقتضيه، ونتج عن ذلك مقتل المطلوب للجهات الأمنية وليد بن مطلق الردادي".
 
وأشارت الوكالة إلى أن أحد عناصر الأمن قتل وأصيب آخران بإصابات طفيفة خلال نفس الاشتباكات.
 
وكانت مصادر سعودية ذكرت اسم الردادي المطلوب الأمني لدى سلطات الرياض كأحد المشتبه بضلوعهم في الهجوم ضد الفرنسيين. كما أن القتيل كان ضمن قائمة مطلوبين لا تزال صورهم بالموقع الرسمي لوزارة الداخلية على شبكة الإنترنت.
 
كما رجحت مصادر أمنية الشهر الماضي أن يكون مطلوبان آخران -وهما عبد الله ساير المحمدي وناصر لطيف البلوي- هما من المنفذين للهجوم.
 
وأعلنت الوزارة عن مكافأة قيمتها سبعة ملايين ريال ( 1.9 مليون دولار) لمن يساعد في القبض على الرجلين اللذين نشرت صورتيهما في صدر صفحات الصحف المحلية.

وكان الفرنسيون الأربعة لقوا مصرعهم يوم 26 فبراير/شباط الماضي عندما أطلق عليهم مسلحون النار من سيارة مجهولة أثناء رحلة برية قرب مدائن صالح شمالي غربي المملكة.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة