الديمقراطيون يطالبون بوش بحل مشترك بشأن العراق   
الخميس 10/3/1428 هـ - الموافق 29/3/2007 م (آخر تحديث) الساعة 6:47 (مكة المكرمة)، 3:47 (غرينتش)
بوش هدد باستخدام حق النقض ضد أي مشروع لجدولة الانسحاب من العراق (رويترز-أرشيف)

طالب الديمقراطيون الرئيس الأميركي جورج بوش بالبحث عن حل مشترك بشأن العراق, عقب تصويت في الكونغرس دعا إلى وضع جدول زمني للانسحاب.

وقال زعيم الأكثرية الديمقراطية في مجلس الشيوخ هاري ريد إن "الكرة في ملعبه (الرئيس بوش), وليست في ملعبنا".

من جانبها دعت الرئيسة الديمقراطية لمجلس النواب نانسي بيلوسي بوش إلى القيام بما هو مصلحة للشعب الأميركي وإنهاء حرب العراق وإعادة القوات إلى البلاد بسرعة.

وجاءت هذه التصريحات بعد تعهد الرئيس الأميركي باستخدام حق النقض على أي برنامج زمني للانسحاب.

وقال بوش في خطاب بواشنطن إن "مشاريع القوانين في مجلس الشيوخ ومجلس النواب تتضمن العديد من الإجراءات الملحقة والكثير من الشروط المفروضة على قادتنا وجدولا مصطنعا للانسحاب, ولقد قلت بوضوح منذ أسابيع إنه في حال وصلت إحدى هذه الصيغ إلى مكتبي فإني سأستخدم الفيتو".
 
تبني القرار 
وكان مجلس الشيوخ تبنى للمرة الأولى مشروع قرار غير ملزم يربط تمويل الحرب في العراق بتحديد جدول زمني لبدء سحب القوات الأميركية المقاتلة من هذا البلد في موعد أقصاه 31 مارس/آذار 2008.

ورفض المجلس بأغلبية خمسين مقابل 48 صوتا تعديلا كان من شأنه أن يحذف النص الخاص بالانسحاب من مشروع قانون التمويل الذي يتضمن 121.6 مليار دولار سيستخدم أغلبها في تمويل الحرب في العراق وأفغانستان.

ومن المتوقع إجراء تصويت نهائي على مشروع القانون في وقت لاحق هذا الأسبوع.

وكان مجلس النواب تبنى الجمعة صيغته الخاصة للموازنة التي ترمي إلى تمويل حربي العراق وأفغانستان للعام 2007 مع جدول للانسحاب يختلف بشكل طفيف عن الجدول الذي أعده مجلس الشيوخ.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة