المقاومة الشعبية باليمن تسيطر على معسكرين بشبوة   
الاثنين 24/6/1436 هـ - الموافق 13/4/2015 م (آخر تحديث) الساعة 6:47 (مكة المكرمة)، 3:47 (غرينتش)

سيطرت المقاومة الشعبية في اليمن على معسكرين بمحافظة شبوة جنوب شرق البلاد، في حين كثف طيران تحالف عاصفة الحزم قصفه لمواقع جماعة أنصار الله (الحوثيين) في محافظات عدن وصعدة وصنعاء وتعز والحديدة في شمال ووسط وجنوب البلاد.

وقالت مصادر للجزيرة إن المقاومة الشعبية في شبوة سيطرت على معسكر اللواء الثاني "مشاة جبلي" الموالي للرئيس المخلوع علي عبد الله صالح، كما سيطرت على معسكر موقع النشيمة الإستراتيجي المؤدي إلى ميناء بلحاف.

وقد لقي قائد عمليات اللواء الثاني مشاة خالد الخطيب وبعض جنوده مصرعهم في كمين نصبته لجان المقاومة في منطقة الملبوجة. كما سيطرت المقاومة على معسكر عزان في مدينة شبوة بعد معارك عنيفة بالرشاشات الثقيلة.

وأفادت مصادر قبلية بمقتل 28 من الحوثيين والقوات الموالية لصالح، كما جُرح عشرون آخرون، وأُسر ستة حوثيين في اشتباكات مع مسلحي القبائل في منطقة صرواح بمأرب، وقتل خمسة من مسلحي القبائل وجُرح تسعة في تلك الاشتباكات.

اشتباكات عدن
واندلعت أمس الأحد اشتباكات عنيفة وحرب شوارع في أحياء عديدة من محافظة عدن بين المقاومة الشعبي، ومليشيات الحوثي التي تدعمها قوات الرئيس المخلوع. ونقلت وكالة الأناضول عن مصادر في المقاومة الشعبية أنها تصدت لتوغل نفذته قوات موالية للحوثيين في منطقة كريتر، وأعطبت إحدى الدبابات التي هاجمت الأحياء.

وأوردت وكالة الأناضول عن مصادر أمنية أن قناصة تابعين للحوثيين قتلوا في كريتر مسؤول الخدمات في المجلس المحلي بمديرية صيرة ضرام سبولة. ويتمركز القناصة في بنايات مرتفعة في كريتر ويطلقون النار على سكان المنطقة.

وأفاد مراسل الجزيرة نت بمقتل عشرة وجرح أكثر من ثلاثين في الاشتباكات التي وقعت أمس الأحد في منطقة كريتر بعدن، وفق المستشفى الميداني.

video

سفن أسلحة
وفي محافظة أبين جنوب شرق العاصمة صنعاء، ذكرت مصادر للجزيرة أمس الأحد أن ثلاث سفن مجهولة على متنها سلاح وذخيرة وصلت إلى ساحل شقرة في أبين الخاضعة لسيطرة الحوثيين وقوات صالح، ورست في منطقة "لاريب" شرقي منطقة شقرة، حيث شاهد سكان المنطقة عملية إفراغ لكمية من الأسلحة من إحدى السفن وقيام ناقلات بنقلها إلى مدينة زنجبار لدعم اللواء 15 مشاة الموالي للرئيس المخلوع.

وفي محافظة تعز جنوب صنعاء، قال ناشطون أمس إن اللواء 35 التابع للجيش أعلن ولاءه للرئيس عبد ربه منصور هادي وللشرعية، وانتشرت بعض القطعات العسكرية التابعة للواء في الشوارع وأقامت نقاط تفتيش للدفاع عن المحافظة.

القصف الجوي
وأمس أيضا، استهدف طيران التحالف مواقع للحوثيين في محيط القصر الرئاسي بمنطقة المعاشيق في عدن جنوبي اليمن، كما قصف عددا من الكهوف التي حولها الحوثيون إلى مخازن أسلحة في محافظة عدن.

وقالت مصادر محلية في محافظة مأرب إن طائرات عاصفة الحزم قصفت مواقع الحوثيين في منطقة صِرْوَاح بالمحافظة، كما استهدفت مخازن أسلحة للحوثيين في مديرية مجزر وبلدة براقش بين محافظتي مأرب والجوف.

كما قصفت مقاتلات عاصفة الحزم موقعا عسكريا للحوثيين في الصفراء بمنطقة آل عمار في صعدة شمالي اليمن، وتقول المصادر إن غارات التحالف استهدفت عددا من مواقع الحوثيين لاسيما إدارة الأمن والنجدة وإدارة الأمن المركزي بصعدة.

وقال المتحدث باسم قوات التحالف العميد الركن أحمد عسيري إن مليشيات الحوثي حاولت نقل المعركة إلى الحدود مع السعودية بسبب الضغط العسكري عليهم في صعدة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة