استعادة جثة جندي أميركي بأفغانستان   
الثلاثاء 1431/8/15 هـ - الموافق 27/7/2010 م (آخر تحديث) الساعة 17:03 (مكة المكرمة)، 14:03 (غرينتش)

جنود الإيساف قادوا حملة تمشيط واسعة بحثا عن الجنديين (رويترز-أرشيف)

عثرت قوات أفغانية وأجنبية على جثة أحد الجنديين الأميركيين اللذين فقدا الأسبوع الماضي قرب العاصمة الأفغانية كابل، في حين أعلنت وزارة الدفاع البريطانية مقتل أحد جنودها بجنوب أفغانستان.

وذكر بيان صادر عن حلف شمال الأطلسي (الناتو) أن الجندي عثر على رفاته الأحد في شرق أفغانستان بعد عملية بحث مكثفة.

وبحسب الرائد الأميركي ستيفن كول -وهو متحدث باسم قوة المساعدة الأمنية الدولية في أفغانستان (إيساف)- فإن جثة الجندي أعيدت إلى الولايات المتحدة.

وأحجم المتحدث عن الإدلاء بأي تفاصيل عن مكان العثور على الجثة. وقال إن حالة الجندي الثاني "غير معروفة".

وكان الجنديان يستقلان سيارة من كابل في اتجاه جنوب أفغانستان عندما انقطع الاتصال بهما يوم الجمعة الماضي.

المروحيات شاركت في عمليات البحث (الفرنسية-أرشيف)
بحث متواصل

وعقب ذلك انخرطت إيساف في البحث عن الجنديين عبر مروحيات أرسلت إلى مواطن كثيرة اعتبرت مظنة لوجود الجنديين الغربيين. وأقامت نقاط تفتيش على الطرق بحثا عن أي معلومات قد تقود إليهما، ووزعت منشورات فيها صورهما في إقليم لوجار جنوب كابل حيث فقدا، وعرضت إعلانات بثتها إذاعات محلية مكافأة قيمتها 20 ألف دولار لمن يدلي بمعلومات تؤدي إلى إنقاذهما.

وأضافت إيساف أن قواتها ستواصل البحث عن الجندي الثاني المفقود، وحملت خاطفيه "مسؤولية سلامته" و"معاملته بشكل حسن".

ومن ناحيته قال المتحدث باسم حركة طالبان ذبيح الله مجاهد -في تصريحات عبر الهاتف لرويترز يوم الأحد- إن حركته ستتخذ في وقت لاحق قرارا بشأن مصير الجندي المحتجز.

وقبل ذلك كانت طالبان قد أكدت أسر أحد الجنديين وقتل الثاني إثر تبادل قصير لإطلاق النار بين مقاتلي الحركة والجنديين اللذين دخلا بسيارتهما منطقة تسيطر عليها طالبان.

وأضافت أن القتيل والأسير نقلا إلى "منطقة آمنة" تقع تحت سيطرة الحركة التي ستقرر في وقت لاحق مصير الأسير.

القوات البريطانية بأفغانستان خسرت 16 جنديا خلال الشهر الحالي (رويترز-أرشيف)
ولا يعتقد أن طالبان تحتجز أي جنود أجانب آخرين باستثناء الجندي الأميركي بو بيرجدال، الذي خطف في يونيو/حزيران من العام الماضي.

جندي بريطاني
وفي هذه الأثناء، أعلنت وزارة الدفاع البريطانية اليوم مقتل أحد جنودها من الفوج الهندسي 36، جراء انفجار في منطقة سانغين بإقليم هلمند جنوبي أفغانستان.

ويعتبر هذا هو الجندي البريطاني الـ16 الذي يلقى حتفه في أفغانستان خلال يوليو/تموز الجاري، والـ75 منذ مطلع العام الحالي.

وبمقتله يرتفع إلى 325 عدد الجنود البريطانيين الذين لقوا حتفهم بأفغانستان، منذ الغزو الذي قادته الولايات المتحدة عام 2001.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة