مقتل جنديين مصريين وإصابة ثلاثة بحادثين   
الأحد 1436/3/14 هـ - الموافق 4/1/2015 م (آخر تحديث) الساعة 17:40 (مكة المكرمة)، 14:40 (غرينتش)
لقي جنديان مصريان مصرعهما وأصيب ثلاثة آخرون اليوم الأحد في حادثين منفصلين أحدهما بشمال شبه جزيرة سيناء والآخر في منطقة الشلال بمحافظة أسوان جنوبي مصر.

وذكر متحدث عسكري أن جنديا برتبة رقيب أول قُتل وأصيب ضابط وجندي آخر أثناء تفكيك عبوة ناسفة شمالي سيناء.

وقال المتحدث العسكري العميد محمد سمير، في بيان عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي (فيسبوك)، إن الرقيب أول محمد محمود مصطفى حربي "لقي حتفه أثناء تفكيك عبوة ناسفة بمنطقة قبر عمير بمدينة الشيخ زويد بشمال سيناء، كما أسفر الحادث عن إصابة ضابط وجندي تم نقلهما لمستشفى العريش العام".

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن وضع المتفجرات حتى الآن.

ويعد الحادث هو الأول من نوعه في سيناء عام 2015، بعد سلسلة من الحوادث الشبيهة التي شهدها عام 2014 إثر الحملة الأمنية التي تشنها قوات الجيش والشرطة في سيناء منذ عزل الرئيس الأسبق محمد مرسي في الثالث من يوليو/ تموز 2013، وأسفرت عن عشرات القتلى، معظمهم من الضباط والجنود.

وفي الحادث الثاني، قُتل مجند وأصيب آخر إثر حريق شب بمعسكر قوات الأمن المركزي (شرطة مكافحة الشغب) بمنطقة الشلال في محافظة أسوان جنوبي مصر، اليوم الأحد.

وبحسب تصريحات صحفية للواء محمد مصطفى مدير أمن أسوان، فقد انتقلت قوات الحماية المدنية إلى موقع الحريق وتمكنت من إخماد النيران.

وأفاد مدير أمن أسوان بأنه تلقى إخطارا من إدارة المعسكر بنشوب حريق صباح اليوم، وتبين من التحريات أن الحريق اندلع بسبب تماس كهربائي في لوحة المفاتيح الخاصة بأحد عنابر النوم بالطابق الأخير، مما أسفر عن مصرع مجند وإصابة آخر، واشتعال النيران بعدد من الأسرّة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة