بحث عن مسلح قتل ثلاثة بأوكلاهوما   
الأحد 1433/5/17 هـ - الموافق 8/4/2012 م (آخر تحديث) الساعة 11:06 (مكة المكرمة)، 8:06 (غرينتش)
محققون في موقع إطلاق نار وقع في وقت سابق في واشنطن (الفرنسية-أرشيف)
تجري الشرطة عملية بحث مكثفة عن مسلح قتل ثلاثة أشخاص وأصاب اثنين آخرين في حي يقطنه السود في تولسا بولاية أوكلاهوما الأميركية، في عملية خلفت ذعرا وتوترا كبيرين أمس السبت.
 
وقالت الشرطة إن المسلح أطلق النار على ثلاثة رجال وامرأة نحو الساعة الواحدة من صباح الجمعة في ثلاثة أماكن يفصل بين كل منها 1.6 كيلومتر في شمال تولسا.

وعثر على جثة لشخص يبلغ من العمر 31 عاما خارج مقبرة قريبة في الجزء الذي تقطنه أغلبية من السود في المدينة بعد الساعة الثامنة من صباح الجمعة، وذكرت الشرطة أن من المرجح أن تكون النار أطلقت عليه تزامنا مع الآخرين الذين تعرضوا لإطلاق نار.

ووصفت الشرطة المشتبه فيه بأنه رجل أبيض يقود شاحنة "بيك أب" بيضاء اللون.

وعلى الرغم من أن كل الضحايا الخمسة من السود، فقد قال كبير مسؤولي شرطة تولسا تشوك غوردان إن من السابق لأوانه معرفة ما إذا كانت وراء هذه الجريمة دوافع عرقية.

ويساعد موظفون من مكتب التحقيقات الاتحادي شرطة تولسا في العثور على الجاني، وقال عضو مجلس مدينة تولسا جاك هندرسون إن شهودا أبلغوا الشرطة أن المشتبه فيه كان يقود سيارته عبر الحي نحو الساعة الواحدة من صباح الجمعة، وأوقف عدة أشخاص في الشارع ليسألهم عن
الاتجاهات.

وأضاف أن المارة تحدثوا معه لفترة وجيزة ولكن بدؤوا في الابتعاد بعدما لم يستطيعوا مساعدته في تحديد الاتجاهات، وذكر أن قائد السيارة بدأ بعد ذلك في إطلاق النار عليهم فقتل شخصا وانطلق هاربا.

وشهدت العديد من المدن الأميركية عمليات إطلاق نار مشابهة، أعنفها وقع في أبريل/نيسان 2007 عندما قام طالب كوري جنوبي في جامعة فيرجينيا الأميركية للتكنولوجيا بفتح النار على زملائه في مبنى لمبيت الطلاب فقتل 32 شخصاً وأصاب 28 آخرين قبل أن ينتحر.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة