توقيف مشتبه به بمطار كراتشي   
الاثنين 1431/5/27 هـ - الموافق 10/5/2010 م (آخر تحديث) الساعة 1:54 (مكة المكرمة)، 22:54 (غرينتش)
الموقوف كان يستعد للسفر من مطار كراتشي إلى مسقط (الفرنسية-أرشيف)
احتجز الأمن الباكستاني أمس رجلا كان يستعد لركوب طائرة متوجهة من كراتشي إلى سلطنة عُمان وفي حذائه بطاريات ودائرة كهربائية.
 
وقال متحدث باسم جهاز أمن مطار كراتشي إن مهندسا مدنيا في الثلاثين من العمر اسمه فائز محمد أُوقف بعد أن أنذر جهاز كشف ضوئي في المطار بوجود شيء ما لديه، وتبين بعد تفتيشه يدويا أنه يحمل في حذائه أربع بطاريات حيّة ودورة كهربائية مع زر تشغيل وإطفاء.
 
وعلى الرغم من أنه لم يُعثر على متفجرات لديه –أضاف المتحدث– فإن وجود دائرة كهربائية في حوزته أمر "مقلق".
 
وقد ذُكر أن المشتبه به، الذي كان يستعد للسفر على الخطوط التايلندية، أبلغ المحققين أنه يعيش في كراتشي في جنوب باكستان، وقد جاء من منطقة خيبر القبلية وكان يخطط للعودة إلى مسقط حيث عمل سابقا في شركة بناء ويريد الآن إطلاق تجارة خاصة به.
 
وقال المتحدث باسم جهاز أمن المطار "الأجهزة التي عثر عليها لدى المشتبه به توحي بأنه لو كان يحمل مواد متفجرة لاستطاع بسهولة تفجير الطائرة".
 
ويأتي هذا التوقيف في وقت يتفاعل فيه هجوم فاشل بمفخخة في نيويورك يواجه الاتهام فيه أميركي من أصل باكستاني، وقال وزير العدل الأميركي إريك هولدر أمس إن طالبان باكستان وراءه استنادا إلى أدلة تملكها بلاده.
 
ومن شأن حادثة مطار كراتشي، على الرغم من ضبابية تفاصيلها حتى الآن، أن تزيد الضغط الأميركي على باكستان لتتحرك أكثر ضد من تصفهم واشنطن بـ"المتشددين".
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة