الضغط العصبي يزيد فرص إصابة المسنين بألزهايمر   
الأحد 1437/3/3 هـ - الموافق 13/12/2015 م (آخر تحديث) الساعة 16:55 (مكة المكرمة)، 13:55 (غرينتش)

كشفت دراسة أميركية أن الضغط العصبي والإجهاد المتكرر يجعلان كبار السن أكثر عرضة لفقدان الذاكرة، ويساهمان في زيادة فرص إصابتهم بمرض ألزهايمر لاحقا.

وقال الباحثون من كلية طب ألبرت آينشتاين بجامعة يشيفا الأميركية إن الضغط العصبي والتوتر والإجهاد عوامل تزيد فرص إصابة كبار السن بالضعف الإدراكي المعتدل، الأمر الذي يجعل المصاب بذلك يعاني من تغيرات خفيفة بالذاكرة والقدرة على التفكير.

وجاءت هذه النتائج بعد أن أخضع الباحثون 507 أشخاص تزيد أعمارهم على سبعين عاما يعيشون في نيويورك إلى تقييمات سنوية تشمل الاختبارات النفسية العصبية والتدابير النفسية والتاريخ الطبي وتقييم الأنشطة اليومية المعيشية لمدة ثلاث سنوات ونصف السنة.

ووجد الباحثون في الدراسة -التي نشرت نتائجها الأحد في دورية "أمراض ألزهايمر"- أن الضغط العصبي والإجهاد المتكرر يلعبان دورا كبير في تطور إصابة كبار السن بالضعف الإدراكي المعتدل، وهو ما ينذر بإصابتهم بألزهايمر لاحقا.

وقالوا إن الضغط العصبي مشكلة قابلة للعلاج، وإن نتائج الدراسة تشير إلى أن علاج كبار السن من الإجهاد قد يساعد على تأخير أو حتى منع ظهور مرض ألزهايمر.

وخلص تقرير أصدره معهد الطب النفسي في جامعة "كينغز كوليدج" بلندن بالتعاون مع الاتحاد الدولي لألزهايمر في سبتمبر/أيلول 2014 إلى أن عدد الأشخاص الذين يعانون من ألزهايمر ارتفع بنسبة 22% خلال الأعوام الثلاثة الأخيرة ليصل إلى 44 مليونا، وأن العدد سيزداد ثلاثة أضعاف بحلول عام 2050 ليصبح عدد المصابين 135 مليونا تقريبا في العالم، بينهم 16 مليونا في أوروبا الغربية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة