الريال يسحق مضيفه سرقسطة   
الاثنين 1432/9/30 هـ - الموافق 29/8/2011 م (آخر تحديث) الساعة 10:21 (مكة المكرمة)، 7:21 (غرينتش)

كاكا يحتفل بتسجيله أول أهدافه في مرمى سرقسطة (الفرنسية)

وجه فريق ريال مدريد إنذارا شديد اللهجة لجميع منافسيه في الموسم الجديد من الدوري الإسباني لكرة القدم وسحق  مضيفه ريال سرقسطة بستة أهداف نظيفة مساء الأحد في الجولة الأولى من المسابقة.

وقدم ريال مدريد وصيف الموسم الماضي مباراة مثيرة استحوذ على مجرياتها منذ البداية وحتى النهاية لينجح في إنهاء الشوط الأول متقدما بهدفين قبل أن يضيف أربعة أهداف في الشوط الثاني.

وتقمص البرتغالي كريستيانو رونالدو هداف الموسم الماضي برصيد 40 هدفا، دور البطولة في ريال مدريد بتسجيله ثلاثة أهداف (هاتريك) مفتتحها في الدقيقة 24 ثم أضاف الهدف الرابع في الدقيقة 71 قبل أن يختتم أهداف الفريق بتسجيله الهدف السادس في الدقيقة 87.

وأحرز البرازيلي مارسيلو الهدف الثاني للنادي الملكي بينما تكفل تشابي ألونسو والبرازيلي كاكا بتسجيل الهدفين الثالث والخامس على الترتيب.

وتقدم رونالدو بهدف بعد مرور 24 دقيقة بتسديدة رائعة بقدمه اليسرى بعدما تلقى تمريرة من الألماني مسعود أوزيل. وبعد أربع دقائق فقط كاد رونالدو يضيف الهدف الثاني له ولفريقه ولكن الكرة ارتدت إلى مارسيلو الذي سدد مباشرة في الشباك.

وأضاف تشابي ألونسو الهدف الثالث من تسديدة بعيدة المدى في الدقيقة 65، وبعد سبع دقائق فقط أحرز رونالدو الهدف الثاني له والرابع لفريقه إثر تمريرة من الأرجنتيني أنخيل دي ماريا.

وشارك كاكا من على مقاعد البدلاء ليسجل الهدف الخامس للنادي الملكي قبل ثماني دقائق على نهاية المباراة.

وواصل رونالدو أداءه الرائع وسجل الهدف الثالث له (هاتريك) والسادس لريال مدريد بعد فشل روبرتو حارس سرقسطة في التصدي لتسديدة كاكا.

وتصدر ريال مدريد جدول ترتيب المسابقة بفارق الأهداف أمام فالنسيا الذي حقق فوزا مثيرا على راسينغ سانتاندير 4-3 يوم السبت.

مهاجم إشبيلية ألفارو نيغريدو (يسار) في صراع على الكرة مع لاعب ملقا (الفرنسية)
وتغلب إشبيلية على ملقا 2-1 بفضل هدفي ألفارو نيغريدو في الدقيقتين الثانية و26.

ورد سانتي كازورلا الوافد الجديد في صفوف ملقة، الهدف الوحيد للفريق قبل عشر دقائق على النهاية من ضربة حرة مباشرة.

استهل فريق ريال مايوركا مسيرته في الموسم الجديد بالفوز على ضيفه إسبانيول بهدف نظيف.

وجاء هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 62 بعدما تلقى جوناثان دي جوزمان تمريرة من تومير هيماد ليسدد قذيفة صاروخية من خارج منطقة الجزاء، عرفت طريقها للشباك.

وفي مباراة أخرى تعادل ليفانتي مع مضيفه خيتافي 1-1 حيث تقدم خيتافي بهدف في الدقيقة 62 بتوقيع ميكو بعد مجهود رائع من زميله مهدي لحسن.

وأدرك خوانلو التعادل لفريق ليفانتي قبل 13 دقيقة على النهاية بعد أن تصدى خوان رودريغيز لتسديدته الأولى ولكنه تابع الكرة وأسكنها الشباك.

كما نجح فريق رايو فايكانو في انتزاع تعادل صعب 1-1 من مضيفه أتليتك بيلباو.

وحقق رايو فايكانو بداية طيبة بعد عودته إلى دوري الأضواء والشهرة للمرة الأولى منذ 2003.

وتقدم أندير إيتوراسبي بهدف لأتليتك بيلباو في الدقيقة 56 مستغلا تمريرة إيكر مونياين. ولكن بعد سبع دقائق فقط أدرك موفيلا (36 عاما) التعادل لرايو فايكانو بتسديدة قوية بقدمه اليسرى من على حدود منطقة الجزاء.

وهذه هي المرة الأولى التي يضم فيها دوري الدرجة الأولى الإسباني أربعة أندية من مدريد، هي رايو فايكانو وخيتافي وريال مدريد وأتليتكو مدريد.

وفي وقت سابق أمس سقط أتليتكو مدريد في فخ التعادل السلبي مع ضيفه أوساسونا.

وسيطر أتليتكو على مجريات اللعب ولكنه فشل في ترجمة هذه السيطرة إلى أهداف، كما افتقد إلى السرعة المطلوبة لصناعة الهجمات.

وجاءت أخطر فرصة لأتليتكو مدريد قبل دقيقتين على نهاية الشوط الأول بعدما سدد إدواردو سيلفل كرة قوية اصطدمت بالقائم.

وكاد أوساسونا يخطف الفوز في الوقت بدل الضائع بعدما تلقى نينو تمريرة من الوافد الجديد رولاند لاما ولكنه فشل في استغلالها.

وافتقد أتليتكو بشدة لجهود مهاجمه الأورغوياني دييغو فورلان الذي بات على أعتاب الانضمام إلى إنتر ميلان الإيطالي، كذلك غاب عن الفريق مهاجمه الكولومبي الجديد راداميل فالكاو بسبب عدم وصول بطاقته الدولية من فريق بورتو البرتغالي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة