موسوي ينفي التهم الموجهة إليه   
الأربعاء 1422/10/17 هـ - الموافق 2/1/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

رسم من داخل محكمة منهاتن الفدرالية في نيويورك
لزكريا موسوي أثناء محاكمته قبل إحالته إلى محكمة الإسكندرية في فيرجينيا (أرشيف)
نفى المواطن الفرنسي من أصل مغربي زكريا موسوي الاتهامات الموجهة إليه بالتآمر مع زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن على قتل آلاف الأشخاص في هجمات الحادي عشر من سبتمبر/ أيلول الماضي. ويعتبر موسوي أول متهم يحاكم في تلك الهجمات.

وقال موسوي (33 عاما) أمام محكمة أميركية بمدينة الإسكندرية بولاية فيرجينيا إنه غير مذنب في ست تهم بالتآمر في الهجمات بثلاث طائرات ركاب مخطوفة على مركز التجارة العالمي ووزارة الدفاع الأميركية "البنتاغون" والتي خلفت نحو 3300 قتيل.

ويواجه موسوي ست تهم يمكن أن تصل عقوبة أربعة منها إلى الإعدام، في حين تصل العقوبة القصوى للاتهامين الآخرين السجن مدى الحياة.

وقالت قاضية المحكمة الأميركية ليوني برينكيما إن محاكمة موسوي تبدأ يوم 14 أكتوبر/ تشرين الأول أمام محكمة اتحادية بمدينة الإسكندرية في ولاية فيرجينيا، وهي مهلة اعتبرها الدفاع قصيرة جدا.

وكان موسوي قد احتجز في منتصف أغسطس/ آب الماضي بعد أن أحاطت به شكوك متزايدة أثناء محاولته تعلم الطيران في مينيسوتا. ويقول المدعون العامون الفدراليون إن موسوي كان يتأهب للمشاركة في عمليات خطف الطائرات، غير أن وجوده في السجن حال دون ذلك.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة