إسرائيل تشترط موافقة الشين بيت لمنح بطاقة صحفية   
الاثنين 1424/9/10 هـ - الموافق 3/11/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

إعلاميون يحملون صور الشهيد نزيه دروز الذي اغتاله رصاص الاحتلال (الفرنسية)
أصدر المكتب الإعلامي للحكومة الإسرائيلية تعليمات جديدة تقضي بموافقة جهاز الأمن الداخلي (شين بيت) لإصدار بطاقة صحفية رسمية في إسرائيل.

وأفادت التعليمات التي صدرت اليوم إلزام كل صحفي إسرائيلي أو أجنبي بتقديم موافقة خطية لإحالة طلب اعتماده إلى جهاز الأمن للحصول على موافقته.

وسيكون على المتقدم أيضا التعهد خطيا بأنه "لم يصدر بحقه أي حكم بالإساءة إلى أمن الدولة" ولم يصدر عليه "حكم شائن" ذو طبيعة إجرامية.

ونفى مدير المكتب الإعلامي للحكومة دانيال سيمان أن يكون لهذا الإجراء أي دوافع سياسية أو أن يكون سببه الاستياء من الطريقة التي تعرض عبرها وسائل الإعلام الدولية النزاع مع الفلسطينيين.

وأكد سيمان أن الإجراء جاء بسبب "حالة فقدان الأمن المستمرة منذ اندلاع الانتفاضة" قبل ثلاثة أعوام، مضيفا أن القرار الجديد يهدف إلى الحد من عدد البطاقات الموزعة على الصحفيين.

وعلى خلفية التعليمات الجديدة أعربت جمعية الصحافة الأجنبية عن "قلقها" إزاء هذا الإجراء الجديد وطلبت من أعضائها عدم ملء الاستمارات الجديدة بانتظار الحصول على "توضيح" بشأنها.

ويرفض المكتب الإعلامي للحكومة منذ يناير/ كانون الثاني 2002 تجديد البطاقات الصحفية لمئات الصحفيين والتقنيين الفلسطينيين الذين يعملون لتلفزيونات أجنبية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة