الجنود الأميركيون في الكويت صدمتهم شاحنة يقودها مصري   
الاثنين 1424/1/28 هـ - الموافق 31/3/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

جنود أميركيون في الكويت (أرشيف)
أعلنت وزارة الداخلية الكويتية اليوم أن المشتبه به الرئيسي في حادث صدم جنود أميركيين بشاحنة في الكويت أمس هو فني كهرباء مصري يعمل في معسكر الإديرع الذي تقيم فيه قوات أميركية بالقرب من العاصمة الكويت.

وذكر متحدث باسم الوزارة أن الشاب يدعى محمد محمود البربري (31 عاما) وأفاد أن السلطات الأميركية تعتزم استجوابه لمعرفة سبب تصرفه، وأشار مصدر أمني إلى أن السلطات الكويتية غير قادرة على الوصول إلى الرجل الذي تستجوبه الشرطة العسكرية الأميركية.

وقال بيان عسكري أميركي أمس إن جنودا كانوا يقفون على مقربة فتحوا النار على سائق الشاحنة وأصابوه في أعلى الصدر والكتف. وأوضح ناطق عسكري أميركي أن الموظف في حال خطرة بعدما أطلقت عليه النار خلال الحادث. وأضاف "إننا نحاول أن نحدد عدد الأشخاص المتورطين في الموضوع وهويتهم".

وسيتعين نقل أحد الجنود الذين صدمتهم الشاحنة إلى ألمانيا للعلاج من إصابة في الركبة. وعاد المصابون الآخرون وهم 14 جنديا إلى وحداتهم بعد تلقي علاج من إصابات طفيفة.

ودهمت الشاحنة مجموعة الجنود الذين ينتمون إلى الفيلق الخامس خارج المعسكر. وكان المتحدث باسم الحركة السلفية في الكويت عبد الرزاق الشايجي قد قال في وقت للجزيرة إن السائق يعمل في القاعدة وكان "على خلاف شخصي مع بعض الجنود".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة