مصرع 25 مقاتلا شيشانيا و10 جنود روس   
الخميس 1424/6/3 هـ - الموافق 31/7/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

جندي روسي أثناء عملية في الشيشان (أرشيف-رويترز)
أفاد ناطق باسم القوات المسلحة الروسية اليوم الخميس أن 25 من المقاتلين الشيشان قتلوا في عمليات عسكرية واسعة النطاق قادتها القوات الروسية خلال الساعات الـ24 الماضية في جنوب الشيشان.

كما أفاد مصدر روسي رسمي أن عشرة جنود روس لقوا مصرعهم في الفترة نفسها في مواجهات مع المقاتلين الشيشان وانفجار قنابل في العاصمة غروزني وضواحيها.

ورغم تزايد القتلى في صفوف الجنود الروس فق أكد الكرملين أن الوضع في المنطقة سيعود إلى حالته الطبيعية، كما أنه رحب بالعفو على المقاتلين غير الملاحقين من أجل جرائم كبيرة كخطوة على طريق السلام.

وقال المدعي العام في الشيشان اليوم إن 200 مقاتل شيشاني استسلموا ابتغاء العفو وإن 89 منهم استفادوا من هذا الإجراء.

من جهة أخرى تم تقديم عقيد روسي للمحاكمة أمام محكمة عسكرية بتهمة الإهمال وخرق قوانين الطيران، مما أدى إلى مقتل 127 جنديا روسيا في انفجار مروحية في أغسطس/ آب الماضي قرب العاصمة الشيشانية غروزني.

يذكر أن الكرملين أعلن انتهاء المرحلة العسكرية من حملته في الشيشان، وأنه يسعى لإقرار خطة سلام تشمل إجراء انتخابات في أكتوبر/ تشرين الأول المقبل. ولكن القوات الروسية في الشيشان تتعرض لهجوم شبه يومي من قبل المقاتلين شمل سلسلة من الهجمات "الانتحارية" خلال الأشهر القليلة الماضية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة