إخوان مصر يسعون لتنظيم مظاهرة حاشدة بالقاهرة   
الخميس 1426/3/6 هـ - الموافق 14/4/2005 م (آخر تحديث) الساعة 5:21 (مكة المكرمة)، 2:21 (غرينتش)
الإخوان نظموا مظاهرة محدودة الشهر الماضي أمام مجلس الشعب فرقتها قوات الأمن (رويترز)
 
قال نائب المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين المحظورة في مصر محمد حبيب إن جماعته تجري مفاوضات مع السلطات المصرية بشأن خطط لتنظيم مظاهرة جماهيرية حاشدة في القاهرة لرفض الضغوط الأجنبية لتنفيذ عملية الإصلاح ودفع الجهود الداخلية من أجل التغيير.
 
وأعرب القيادي الإخواني عن ثقته بأن السلطات ستوافق على تنظيم المظاهرة في الأسابيع القادمة والتي توقع حبيب أن يشارك فيها مئات الآلاف. لكن مسؤولا في جهاز أمن الدولة قال إنه لا علم له بأي مباحثات مع جماعة الإخوان بهذا الخصوص.
 
وأوضح حبيب أن الحكومة ستستفيد من إظهار المعارضة الشعبية للضغط الأجنبي والأميركي على وجه الخصوص من أجل التغيير السياسي في مصر التي يتولى فيها الرئيس حسني مبارك السلطة منذ عام 1981.
 
وأضاف أن المظاهرة ستبعث برسالة إلى السلطة مفادها أنه "لكي تستطيع مواجهة الضغوط الأميركية عليك أن تعجل الإصلاح".
 
ووصف نائب المرشد العام للإخوان المسلمين أنشطة الحركة المصرية من أجل التغيير "كفاية" -التي يهيمن عليها ليبراليون ويساريون مع قليل من الإسلاميين- بأنها مجرد استعراض أكثر مما هي عمل منظم. 
   
الوجود الأمني المكثف حال دون تنظيم مظاهرات حاشدة (رويترز-أرشيف)
وشهدت العديد من الجامعات المصرية يوم الثلاثاء الماضي مظاهرات نظمتها جماعة الإخوان المسلمين المحظورة للمطالبة بالإصلاح السياسي والاقتصادي وإنهاء قانون الطوارئ في البلاد.
 
كما حاول الإخوان الشهر الماضي تنظيم مظاهرة محدودة خارج مجلس الشعب (البرلمان) للدعوة إلى تعجيل الإصلاح لكن الشرطة أغلقت أجزاء واسعة من وسط القاهرة لمنعها واعتقلت العديد من المشاركين والقياديين الذين أفرجت عن بعضهم في وقت لاحق.
 
وفي نفس السياق قررت حركة كفاية تنظيم مظاهرات مناوئة لترشيح مبارك لفترة رئاسة خامسة في القاهرة و12 محافظة في شمالي وجنوبي البلاد في أواخر أبريل/نيسان الحالي على الرغم من منع مظاهرات سابقة للحركة.
 
وقال المنسق العام للحركة جورج إسحق إن حركته قررت تنظيم ما وصفها بمظاهرات سلمية ظهر 27 أبريل/نيسان الجاري من الإسكندرية شمالا إلى أسوان جنوبا.  
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة