باعشير يستأنف الحكم الصادر ضده   
الثلاثاء 1426/1/28 هـ - الموافق 8/3/2005 م (آخر تحديث) الساعة 21:42 (مكة المكرمة)، 18:42 (غرينتش)
باعشير يأمل أن تنصفه المحكمة العليا (الفرنسية-أرشيف)
قدم الزعيم الديني الإندونيسي أبو بكر باعشير اليوم طلبا للمحكمة العليا لاستئناف الحكم الصادر ضده بالسجن بتهمة التواطؤ في تفجيرات بالي 2002.

وقال ويراوان عدنان عضو فريق الدفاع إن المحكمة استندت في حكمها على دليل واحد فقط، وهو عبارة عن تقرير مشكوك فيه بالتحقيقات يشير إلى وجود محادثة بين باعشير وأحد المدانين بالتفجيرات.

وتقول الشرطة الإندونيسية إن أحد المدانين بتفجيرات بالي أخبر باعشير بأنهم يخططون لهجوم في بالي، فكان رد باعشير "هذا الأمر يعود إليكم".
 
وبحسب الإجراءات القانونية فإنه سيتم رفع طلب الاستئناف من محكمة جاكرتا إلى المحكمة العليا بعد أسبوع، بعدها يتم البت في القضية خلال شهرين.

وكانت محكمة إندونيسية حكمت الخميس الماضي على باعشير بالسجن لمدة ثلاثين شهرا بتهمة التواطؤ في ارتكاب تفجيرات بالي, فيما برأته من تهم رئيسية كإصدار الأوامرلتنفيذ التفجيرات والتورط بالانفجار الذي استهدف فندق ماريوت وتسبب في مقتل 12 شخصا.

يذكر أن الولايات المتحدة والغرب يوجهون اتهاما لباعشير بأنه الزعيم الروحي للجماعة الإسلامية التي يصفونها بأنها الذراع الإقليمي لتنظيم القاعدة الذي يقوده أسامة بن لادن.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة