مصريون يرفضون بيع الإسمنت لإسرائيل   
الجمعة 1422/9/8 هـ - الموافق 23/11/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

رفض رجال أعمال مصريون عرضا إسرائيليا لاستيراد الإسمنت المصري الذي تنتجه إحدى الشركات في وسط سيناء، مقابل 55 دولارا للطن الواحد. وتبيع الشركة نفس الاسمنت للفلسطينيين بـ40 دولارا. وقال
رئيس جمعية مستثمري سيناء إنه لا يعترف بالتطبيع مع إسرائيل ويعتبر ذلك خيانة.

وأكد حسن راتب في مؤتمر شعبي عقدته مساء أمس محافظة أسيوط تحت عنوان "تشجيع الصناعات الصغيرة"، أن عدم الاعتراف بالتطبيع مع إسرائيل ليس موقفه الشخصي فحسب بل يعبر عن 36 ألف مساهم في مشروعاته بوسط سيناء. وأشار رئيس جمعية المستثمرين إلى أن تكلفة مشروعاته الإجمالية في سيناء تبلغ حتى الآن 1.2 مليار جنيه.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة