التحالف العراقي يدعو للوحدة والحوار   
الخميس 1432/10/17 هـ - الموافق 15/9/2011 م (آخر تحديث) الساعة 20:50 (مكة المكرمة)، 17:50 (غرينتش)

التحالف برئاسة الجعفري أكد رفضه لأي منهج لا ينسجم مع الدستور (الفرنسية-أرشيف)

أعلن التحالف الوطني العراقي عن رفضه لأي منهج يضر بالوحدة الوطنية ولا ينسجم مع الدستور في تعاطيه مع إدارة وتوزيع الثروات، مجددا دعوته إلى الحوار الإيجابي.

ورفض التحالف في بيان صدر في ختام اجتماع عقده اليوم بحضور الأمين العام لحزب الدعوة الإسلامية رئيس الوزراء نوري المالكي، أيَّ منهج يضر بالوحدة الوطنية العراقية، ولا ينسجم مع الدستور في تعاطيه مع إدارة وتوزيع الثروات الطبيعية، التي هي ملك لكل العراقيين.

وأكد التحالف الذي يضم ائتلافا لأحزاب وحركات شيعية برئاسة رئيس الوزراء السابق إبراهيم الجعفري، التزامَه الكامل بالدستور الذي صوت عليه الشعب العراقي، باعتباره السقف الأساسي لكل التوافقات والالتزامات السياسية بين القوى السياسية.

واستغرب التحالف الوطني من بعض التوصيفات التي لا تنسجم مع حقيقة مواقفه وحرصه على الشراكة الوطنية الواسعة التي قدّم من أجلها الكثير من التضحيات، في إشارة إلى اتهام مسؤولين في إقليم كردستان العراق لرئيس الوزراء نوري المالكي بالتفرد بالحكم.

وشدد على أهمية التمسك بآلية الحوار الإيجابي لحل الإشكالات والتحديات، في ظل الدستور العراقي بما يحقق آمال وتطلعات أبناء الشعب.

وشهدت العلاقة بين التحالف الوطني والتحالف الكردستاني، توترا واضحا في الآونة الأخيرة، إثر مصادقة الحكومة العراقية على مسودة قانون النفط والغاز، وتقديمه إلى البرلمان الاتحادي لمناقشته وإقراره.

وهدد التحالف الكردستاني الاثنين الماضي، بمقاطعة جلسات الحكومة والبرلمان العراقيين في حال تمرير مسودة القانون المذكور في مجلس النواب بالصيغة التي قدمتها الحكومة الاتحادية في بغداد.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة