ليلة في المتحف يحتفظ بصدارة إيرادات الأفلام بأميركا   
الاثنين 1427/12/19 هـ - الموافق 8/1/2007 م (آخر تحديث) الساعة 9:12 (مكة المكرمة)، 6:12 (غرينتش)
احتفظ فيلم ليلة في المتحف -الذي يدور حول حارس في متحف التاريخ الطبيعي في نيويورك يتسبب بطريق الخطأ في انطلاق لعنة ترجع لعصور سحيقة- بصدارة إيرادات الأفلام في أميركا الشمالية محققا إيرادات تذاكر قدرها 24 مليون دولار.
 
واحتفظ بالمركز الثاني فيلم البحث عن السعادة محققا إيرادات قدرها 13 مليون دولار وهو من بطولة الممثل ويل سميث وينتمي لأفلام الكوميديا، بينما جاء في المركز الثالث الفيلم الجديد الطفل المُنتظر محققا إيرادات تذاكر بقيمة 10.3 ملايين دولار.
 
ويرصد الفيلم إحدى الفترات التي تواجه فيها البشرية خطر الانقراض بسبب وفاة الشباب حيث يكلف عميل حكومي بالمساعدة على نقل وحماية امرأة حامل إلى ملاذ آمن في البحر حيث قد يساعد الطفل الوليد علماء الكرة الأرضية على إنقاذ مستقبل الإنسان على الكوكب.
 
وفي المركز الرابع يأتي الفيلم الجديد الكتابة بحرية بإيرادات تذاكر قدرها 9.7 ملايين دولار, في حين تراجع من المركز الثالث الأسبوع الماضي إلى الخامس هذا الأسبوع فيلم فتيات الاحلام محققا 8.8ملايين دولار.
 
يحكي الفيلم -الذي يلعب بطولته جيمي فوكس وبيونس نويلز وايدي ميرفي وداني جلوفر- قصة ثلاث مغنيات سود البشرة في الستينيات يحلمن بالشهرة ويحققن  النجاح تلو الآخر في عالم موسيقى البوب وسرعان ما تكتشف الفتيات اللاتي أتين من بلدة صغيرة ثمن الشهرة الذي يتعين عليهن دفعه.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة