غرق سفينة كندية ونجاة ركابها الـ154   
السبت 15/11/1428 هـ - الموافق 24/11/2007 م (آخر تحديث) الساعة 9:29 (مكة المكرمة)، 6:29 (غرينتش)

السفينة المنكوبة محاصرة بين الكتل الجليدية (الأوروبية)

غرقت سفينة ركاب كندية قبالة الدائرة القطبية الجنوبية بعد ارتطامها بكتل جليدية مغمورة وعلى متنها 154 راكبا بمن فيهم الطاقم، ونجوا جميعا مع إصابات طفيفة لحقت بالبعض بسبب البرد القارس بعد أن أمضوا ساعات في قوارب النجاة قبل أن تنتشلهم سفينة نرويجية.

 

فقد أعلنت البحرية التشيلية أنها فقدت أي أثر للسفينة السياحية "أم أس إكسبلورر" أمس الجمعة قبالة جزر شيتلاند الجنوبية القريبة من الدائرة القطبية الجنوبية المتجمدة، مشيرة إلى أن حطام السفينة يؤكد غرقها كاملة تحت مياه المحيط العميقة.

 

وهرعت سفينة نرويجية لإنقاذ الركاب وانتشلتهم من وسط المياه حيث تم نقلهم إلى ثكنات للجيش التشيلي والأوروغواياني في جزيرة الملك جورج.

 

وأوضحت مصادر رسمية أن السفينة "أم أس إكسبلورر" كانت تقل 91 راكبا يتوزعون على جنسيات أميركية وهولندية وبريطانية وأسترالية إضافة إلى طاقم السفينة المؤلف من 54 شخصا بالإضافة إلى فريق من المستكشفين يضم تسعة أشخاص.

 

وتعود ملكية السفينة إلى شركة كندية سياحية تقدم رحلات استكشافية تحت شعار التوعية البيئية.


جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة