مجلس الأمن يوصي بمقعد للجبل الأسود بالأمم المتحدة   
الجمعة 1427/5/27 هـ - الموافق 23/6/2006 م (آخر تحديث) الساعة 0:55 (مكة المكرمة)، 21:55 (غرينتش)

أوصى مجلس الأمن الدولي الخميس بأن تصبح جمهورية الجبل الأسود التي انفصلت مؤخرا عن صربيا العضو رقم 192 بالأمم المتحدة وأحال المسألة للجمعية العامة.

وقال دبلوماسيون إن الجمعية العامة حددت الأربعاء القادم موعدا للتصويت ومن المتوقع أن يتم القبول بطريقة روتينية.

وقرر مجلس الأمن المكون من 15 دولة دون اقتراع رسمي اعتماد قرار يوصي بأن تحصل الدولة المستقلة حديثا التي يبلغ عدد سكانها 650 ألف نسمة على مقعد في المنظمة الدولية.

وقال بير شتيج مولر وزير خارجية الدانمارك ورئيس مجلس الأمن لشهر يونيو/حزيران "إننا نتطلع لانضمام جمهورية الجبل الأسود إلينا كعضو في الأمم المتحدة والعمل بصورة وثيقة مع ممثليها".

وكان رئيس الجبل الأسود فيليب فويانوفيتش قد طلب الحصول على مقعد في الأمم المتحدة في خطاب أرسله في الخامس من الشهر الحالي إلى الأمين العام كوفي أنان.

وقررت جمهورية الجبل الأسود في استفتاء يوم 21 مايو/أيار الاستقلال منهية علاقة المشاركة التي دامت 88 عاما مع صربيا ومكملة بذلك تفكيك دولة يوغسلافيا السابقة.

وبموجب ميثاق الأمم المتحدة ينبغي أن تفوز أية دولة بأغلبية ثلثي الأصوات في الجمعية العامة لتحصل على مقعد بالأمم المتحدة بعد توصية من مجلس الأمن.

وأصبح مقعد الأمم المتحدة المخصص سابقا لصربيا والجبل الأسود قاصرا على صربيا وحدها الآن، وكانت الدولتان مرتبطتين معا بشكل أو بآخر منذ عام 1918.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة