السلطات الكويتية تعتقل صحفيا وناشطا إسلاميا   
الأربعاء 1423/8/9 هـ - الموافق 16/10/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

اعتقلت السلطات الكويتية مساء أمس الثلاثاء صحفيا وناشطا إسلاميا يعرف عنهما إدلاؤهما بتصريحات تتضمن تحريضا بعد أن قتل كويتيان أحد جنود مشاة البحرية الأميركية هناك.
وقال أقارب المعتقلين إن محمد المليفي وهو كاتب كويتي عمره 30 عاما وموظف بوزارة الأوقاف الإسلامية والناشط الإسلامي جابر الجلاهمة اعتقلا وتم تفتيش منزليهما. ولم يرد على الفور أي بيان رسمي بشأن اعتقالهما.

وكان المليفي قد صرح في وقت سابق أمس بأنه يخشى الاعتقال وأن السلطات تدرس المقابلات التي أجراها في الآونة الأخيرة مع وسائل الإعلام الكويتية والعالمية.

وأوضح أحمد شقيق المليفي وهو محام أن جهاز أمن الدولة اعتقله وصادر جهاز الكمبيوتر الخاص به ومواد أخرى. وأضاف أن آراء شقيقه "يجب أن تواجه بالرأي وليس بالاعتقال". وقال عن الكويت وهي الدولة العربية الخليجية الوحيدة التي بها برلمان منتخب "إنني أعارض آراء محمد لكن لا يمكن أن نقبل مثل هذه الإجراءات في بلد ديمقراطي، هذه ليست دولة بوليسية".

وقال قريب للجلاهمة طلب عدم نشر اسمه إن الجلاهمة البالغ من العمر 43 عاما اعتقل في ما يبدو لإدلائه بتصريحات تنم عن التحريض في جنازة المهاجمين الكويتيين اللذين قتلا الثلاثاء الماضي أحد مشاة البحرية وأصابا آخر بينما كانت القوات الأميركية تتدرب في جزيرة كويتية.

لكن الجلاهمة الذي أصبح شخصية بارزة أثناء الاحتلال العراقي للكويت لمدة سبعة أشهر عام 1990-1991 رد بقوله "يمكن أن نطلق عليهما شهداء، جابر الجلاهمة يدين هجومهما وهو ليس لديه أي ميل لتأييد مثل هذه الأعمال".

من جهة أخرى نشرت صحف كويتية أمس إعلانا لنحو 250 ديوانية في الكويت أدانوا الهجوم, ومن بين الموقعين عليه طارق العيسى زعيم جمعية إحياء التراث الإسلامي الذراع السياسية للحركة السلفية. ويقول الإعلان إن أي اعتداء على القوات الأجنبية وبينها الأميركية الموجودة في الكويت هو تهديد مباشر للأمن القومي ولمصالح البلاد الإستراتيجية.

ويستجوب المدعي العام الكويتي 15 شخصا اعتقلوا على خلفية الهجوم. وقال وزير الداخلية محمد خالد الصباح إن المجموعة أنشأت منظمة كانت تخطط لمهاجمة خمسة أهداف أميركية وأجنبية، مشيرا إلى أن زعيم المجموعة أنس الكندري الذي قتل في الهجوم قدم الولاء إلى زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة