بدء الاجتماع الوزاري لمنتدى التعاون لجنوب آسيا بنيودلهي   
السبت 1428/3/13 هـ - الموافق 31/3/2007 م (آخر تحديث) الساعة 21:27 (مكة المكرمة)، 18:27 (غرينتش)

الاجتماعات ستستفيد من التحسن في العلاقات بين الهند وباكستان (الفرنسية-أرشيف)
بدأ مسؤولون في وزارات خارجية دول جنوب آسيا اليوم السبت التحضير لانعقاد قمة إقليمية يتوقع أن تهيمن عليها محادثات التجارة وسط تحسن العلاقات بين الدولتين الخصمين الهند وباكستان.

ومن المقرر أن تبدأ جلسات منتدى التعاون الإقليمي لرابطة دول جنوب آسيا في نيودلهي الثلاثاء، حسب ما صرح به سكرتير وزارة الخارجية الهندية شيفشانكار مينون للصحفيين.

وأضاف مينون أن القمة ستركز على علاقات السفر والاتصالات والطاقة في المنطقة التي يبلغ عدد سكانها نحو 4.1 مليارات نسمة.

ويضم الاجتماع السنوي للرابطة التي تعرف باسم سارك وتأسست عام 1985 دول الهند وباكستان وبنغلاديش وسريلانكا ونيبال وبوتان ومالديف، كما ستنضم أفغانستان رسميا إلى المنظمة.

ولأول مرة سيشارك مراقبون من الصين والاتحاد الأوروبي واليابان وكوريا الجنوبية والولايات المتحدة في القمة.

ولم تحقق هذه المنظمة تقدما كبيرا منذ إنشائها عام 1985 بسبب التوترات بين الهند وباكستان اللتين خاضتا ثلاث حروب، اثنتان منها بسبب منطقة كشمير التي تسكنها غالبية من المسلمين.

غير أن المحللين توقعوا أن تكون القمة المقبلة أكثر إيجابية بسبب تحسن العلاقات بين نيودلهي وإسلام أباد بفضل عملية السلام الرسمية التي أطلقت عام 2004.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة