مقتل مسؤولين سريلانكيين وطائرات تقصف مواقع التاميل   
الجمعة 1427/12/16 هـ - الموافق 5/1/2007 م (آخر تحديث) الساعة 11:50 (مكة المكرمة)، 8:50 (غرينتش)

جندي سريلانكي ينقل للعلاج بعد إصابته بانفجار لغم زرعه متمردو التاميل (رويترز)

قتل مسؤولان محليان سريلانكيان وأصيب ثلاثة آخرون بجروح في انفجار لغم بري في منطقة خاضعة لسيطرة متمردي نمور التاميل شمالي البلاد.

وقال متحدث عسكري باسم جبهة نمور تحرير تاميل إيلام إن جنودا من الجيش السريلانكي فجروا اللغم  في منطقة ندونكيني لاستهداف عناصر الجبهة، لكنه أصاب المسؤولين الحكوميين بطريق الخطأ. ولم يصدر تعقيب فوري من الجيش الحكومي على هذه الأنباء.

يأتي ذلك في وقت أعلنت سريلانكا أن طائراتها شنت هجومها الجوي الثالث على قاعدة بحرية تابعة لنمور التاميل في مقاطعة مولايتيفو شمالي غربي البلاد، دون أن تعرف بعد حجم الخسائر أو الأضرار الناجمة عن هذا القصف.

وأعلن متمردو التاميل أن 16 مدنيا من بينهم ثمانية أطفال قتلوا في إحدى القرى شمال غرب مقاطعة مانار جراء هذه الغارات.

وبموازاة ذلك واصل الجيش السريلانكي اليوم البحث عن مسلحين تابعين للتاميل هاجموا مركزا للشرطة في بلدة فافونيا شمال العاصمة كولومبو، مما أدى إلى إصابة شرطيين بجروح.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة