استطلاعات ترجح فوزا سهلا لأوباما بسباق ميسيسيبي   
الأربعاء 5/3/1429 هـ - الموافق 12/3/2008 م (آخر تحديث) الساعة 0:36 (مكة المكرمة)، 21:36 (غرينتش)
استطلاعات توقعت فوز أوباما بفارق ست نقاط على الأقل في الولاية (الفرنسية)

توقعت استطلاعات رأي فوزا سهلا لباراك أوباما في سباق مقعد الترشيح الديمقراطي في ولاية ميسيسيبي اليوم ضد منافسته هيلاري كلينتون.
 
وحسب الاستطلاعات سيفوز أوباما على منافسته بفارق ست إلى 24 نقطة في الولاية التي يشكل السود نصف ناخبيها الديمقراطيين وتنتخب 33 مندوبا. وتوقع مسؤولون محليون تجاوز نسبة المشاركة تلك التي سجلت في 2004.
 
وبينما ضمن جون ماكين مقعد الترشح الجمهوري, يحتدم السباق بين أوباما وكلينتون, لكن الأول يتقدم بنحو مائة مندوب بعد 45 ولاية آخرها وايومينغ, وإن بثت غريمته حياة جديدة في حملتها بفوزها الأسبوع الماضي في أوهايو وتكساس ساعدتها في ذلك حملات شككت في قدرة خصمها على إدارة أزمة طارئة.
 
أوباما: كيف يعرض شخص بالمرتبة الثانية منصب نائب رئيس على شخص بالمرتبة الأولى (الفرنسية-أرشيف)
وبدأت كلينتون من الآن تحضر لسباق بنسلفانيا التي تنتخب في الـ22 من الشهر المقبل 158 مندوبا.
 
عرض كلينتون
وسخر أوباما من مقترح كيلنتون بأن ينسحب مقابل تعيينه نائبا لها إذا أصبحت رئيسة, وقال "لا أفهم كيف يعرض شخص في المرتبة الثانية منصب نائب رئيس على شخص في المرتبة الأولى", وأضاف "أنا لا أتنافس على منصب نائب رئيس. أنا أتنافس على منصب رئيس الولايات المتحدة الأميركية".

وقال إنه عندما عرض عليه بيل كلينتون في 1992 منصب نائب الرئيس حدد المعيار في استعداد الشخص لأن يصبح قائدا للقوات المسلحة إذا اضطر لأن يحل مكان الرئيس.

وتابع أن فريق كلينتون "قال في الأسبوعين أو الأسابيع الثلاثة الماضية إنه غير واثق من أنه (أوباما) مستعد لذلك". ليتساءل "لست أفهم إذا كنت غير مستعد، كيف يمكنكم أن تعتقدوا أنني سأكون نائب رئيس صالحا؟".
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة