المخابرات الأميركية تنشر وثائق صادرتها أثناء غزو العراق   
السبت 1427/2/18 هـ - الموافق 18/3/2006 م (آخر تحديث) الساعة 0:56 (مكة المكرمة)، 21:56 (غرينتش)

الأميركيون صادروا كمية كبيرة من الوثائق العراقية بعد الإطاحة بصدام (رويترز)

بدأت أجهزة الاستخبارات الأميركية نشر وثائق على شبكة الإنترنت كانت قد صادرتها في العراق وذلك بطلب من نواب أميركيين.

ويبرر النواب الأميركيون طلبهم بكون تلك الخطوة قد تساعد على تحليل حوالي عشرات الآلاف من الوثائق التي صودرت خلال الحرب على العراق.

وتتضمن الوثائق الأولى التي نشرت رسائل أرسلت بالفاكس بعضها صادر عن أجهزة المخابرات العراقية ومكتوبة باللغة العربية وتمت مصادرتها خلال غزو العراق قبل نحو ثلاث سنوات.

والوثائق الأخرى هي عبارة عن وثائق أو نصوص تتعلق بتنظيم القاعدة ومترجمة إلى الإنجليزية "عثر عليها خلال العمليات الأخيرة التي شنت في إطار الحرب على الإرهاب".

وقال رئيس لجنة الاستخبارات في مجلس النواب بيتي هواكسترا الذي طالب منذ زمن طويل بنشر هذه الوثائق "يتوجب على رجال المخابرات أن يركزوا على الحاضر إذ ليس لديهم الوقت الكافي ولا الطاقة لتحليل وثائق تعود إلى ثلاث أو 15 سنة".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة